سياسة

مشروع قانون بالكونجرس لتكريم السادات تقديرا لجهود السلام

الأربعاء 2017.9.27 07:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1150قراءة
  • 0 تعليق
أنور السادات وحسني مبارك قبيل اغتيال السادات بلحظات

أنور السادات وحسني مبارك قبيل اغتيال السادات بلحظات

تقدم عدد من أعضاء الكونجرس من كلا الحزبين، الديمقراطي والجمهوري، بمشروع قانون يمنح ميدالية الكونجرس الذهبية للرئيس المصري الأسبق أنور السادات، وذلك لتقدير جهوده الكبيرة والشجاعة للسلام في الشرق الأوسط، بحسب نص القانون الذي نشر على موقع الكونجرس، أمس الثلاثاء.

وقام كل من السيناتور أورين هاتش، الجمهوري عن ولاية يوتاه، والسيناتور كريس ستيوارت، الجمهوري، والسيناتور بين كاركين، الديمقراطي عن ولاية ميريلاند، والسيناتور جريس مينج، الديمقراطية عن ولاية نيويورك، بتقديم مشروع قانون تكريم السادات تحت اسم "قانون الاحتفال بذكرى السادات".  


ووصف الكونجرس الجائزة بأنها تكريم للرئيس المصري الأسبق أنور السادات، الذي قام بعدة مخاطرات لضمان السلام في مصر والمنطقة من خلال الدبلوماسية، وهي مخاطرة كلفته حياته.

واغتيل الرئيس السادات في 6 أكتوبر/تشرين الأول 1981 على يد إرهابيين خلال عرض عسكري بالقاهرة.

وأعقب الكونجرس بالقول، على موقعه الرسمي، إن تلك الجائزة هي تكريم وتخليد لجهود السلام التي قام بها السادات والتي تميزت بالشجاعة والحكمة اللتين خلفا أثراً كبيراً في التاريخ المعاصر.


ويعتبر السادات أحد أهم الرموز الدولية في عملية السلام في الشرق الأوسط، حيث قام بزيارة إسرائيل لعقد مباحثات مع نظيره حين ذاك مناحيم بيجين، والتي أدت الى اتفاق كامب ديفيد للسلام في الشرق الأوسط عام 1978 بحضور الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر.

وأعلن الكونجرس أنه سيمنح جائزة الكونجرس الذهبية لأرملة الرئيس المصري الأسبق، جيهان السادات، وفي حالة تعذر حضورها فسيقدمها الكونجرس إلى أحد أبناء السادات أو ممثل للحكومة المصرية إذا ما تعذر حضور أي فرد من عائلة السادات المباشرة.

وجدير بالذكر أن تلك ليست المرة الأولى التي يمنح فيها الكونجرس جائزة الميدالية الذهبية الخاصة به لسياسيين سابقين، حيث قام بإعطاء الجائزة لرئيس الوزراء الإسرائيلي السابق شمعون بيريز عام 2014، والدبلوماسي السويدي راول والنبيرج، لجهوده في إنقاذ آلاف الأشخاص من المجر التي احتلت من قبل ألمانيا النازية خلال الحرب العالمية الثانية.

تعليقات