سياسة

قيادي بالمؤتمر الشعبي: معركة تحرير الحديدة أصبحت ضرورة ملحة

السبت 2017.12.9 03:32 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 369قراءة
  • 0 تعليق
الجيش اليمني - صورة أرشيفية

الجيش اليمني - صورة أرشيفية

قال الدكتور عصام شريم، رئيس حزب المؤتمر الشعبي بالحديدة، إن عددا كبيرا من القوات التابعة للرئيس اليمني المغدور به علي عبدالله صالح، انضمت لقوات الشرعية، مشيرا إلى أن القوات المشاركة في معركة تحرير الحديدة لن تواجهها صعوبات، حيث كان السبب في تأخر المعركة يتمثل في تواطؤ المنظمات الحقوقية لإدانة جرائم الحوثي في المحافظة.

وأضاف شريم -في تصريحات لـ"بوابة العين" الإخبارية- أن معركة تحرير الحديدة أصبحت ضرورة ملحة للتخلص من مخالب مليشيات الحوثيين الإيرانية، التي لا تؤمن بوجود دولة من الأساس، ومجرموها يقتلون المواطنين من أجل القتل فقط، موضحا أن هذه المليشيات الهمجية أعدمت المدنيين وهدمت المنازل وفجرتها على رؤوس سكانها الأبرياء، وسرقت المعونات والمساعدات الإنسانية التي كانت تُرسل لأبناء المحافظة، وغيرت المناهج الدراسية وفرضت مناهج عبودية ما تسميها بـ"السيد"، وكممت الأفواه، وأغلقت المواقع الصحفية واعتدت على النساء ولم تترك هذه المليشيا أي عمل ضد الإنسانية إلا وقامت به ضد اليمنيين.

وأكد أن الشعب اليمني الآن في مرحلة الاصطفاف الوطني، ولم يعد أحد يركز على انتمائه السياسي، والجميع أصبح جنودا على كل الجبهات لتحرير اليمن من الحوثيين الذين أثبتوا أنهم ليسوا يمنيين بل يتبعون نظام الملالي في طهران.

وشدد شريم على أنه لولا التحالف العربي وتواجده الفاعل في اليمن لما استطاعت قوات الشرعية تحرير 85% من الأرض التي استولت عليها مليشيات الحوثي، إضافة إلى تقديم التحالف الكثير من الشهداء، ودعم المدنيين بالمساعدات الإنسانية منذ انقلاب الحوثي على الشرعية في البلاد.

تعليقات