اقتصاد

"أدنوك للتوزيع" تهدف لتركيب نظام متطور لتوليد الطاقة الشمسية

السبت 2018.11.3 01:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 225قراءة
  • 0 تعليق
إحدى المحطات التابعة لشركة أدنوك للتوزيع

إحدى المحطات التابعة لشركة أدنوك للتوزيع

وقعت أدنوك للتوزيع مذكرة تفاهم مع مركز التعاون البترولي الياباني لتوفير وتركيب وتجربة نظام متطور لتوليد الطاقة الشمسية بإحدى محطات الشركة في جزيرة ياس. 

حضر مراسم التوقيع التي أقيمت في المركز الرئيسي لشركة أدنوك للتوزيع كل من عبدالله سالم الظاهري، مدير دائرة التسويق والمبيعات والتجارة في مجموعة أدنوك، والمهندس سعيد مبارك الراشدي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لأدنوك للتوزيع، وجون كيري نائب الرئيس التنفيذي لأدنوك للتوزيع، وكانجي فوجيكي سفير اليابان لدى الدولة، بالإضافة الى إيجي هيراوكا المدير التنفيذي الأول لمركز التعاون البترولي الياباني، وريوتا سينو المدير العام لشركة كوزمو الهندسية في أبوظبي.

وبموجب الاتفاقية سيتم توفير وتركيب نظام لتوليد الطاقة الشمسية في محطة خدمة أدنوك ياس الشمالية، وهو ما يعكس التزام الشركة المستمر بمبادئ الكفاءة والاستدامة والبيئة في تحويل وتحديث عملياتها من خلال تجربة وتبني أحدث التقنيات.

وقال المهندس سعيد مبارك الراشدي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لأدنوك إن الطاقة الشمسية وكفاءة الطاقة تعد بشكل عام مجالين لهما أهمية خاصة في اليابان، ويسرنا استضافة هذا المشروع الذي تلتقي أهدافه مع أهدافنا في أدنوك للتوزيع.

وأضاف الراشدي قائلاً: "بينما تستمر شركة أدنوك للتوزيع في تحويل مسار عملياتها لتركز بشكل أساسي على تعزيز تجربة العملاء، فنحن ندرك أهمية دورنا في الالتزام بمعايير الاستدامة وأسس حماية البيئة. كما أننا لا زلنا نستثمر بهدف تطوير عمليّاتنا وجعلها أكثر استدامة مع الالتزام بالحفاظ على البيئة. إن اتفاقية التعاون مع مركز التعاون البترولي الياباني تعد إضافة مهمّة لبرامجنا وخططنا التي تهدف إلى تحفيز الكفاءة في شركتنا".

وأكد الراشدي أن الاتفاقية مع مركز التعاون البترولي الياباني إضافة مهمة لبرنامجنا لزيادة الكفاءة في الشركة، والتعاون بشكل كامل مع التقنيات الصديقة للبيئة، مضيفا: "بالإضافة إلى العمل الذي نقوم به في مجال الطاقة الشمسية، لدينا نمو في عدد السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعي NGV الذي يتوفر في 24 محطة، كما نقوم بتركيب أجهزة شحن السيارات الكهربائية في محطاتنا، الواقع أن هناك زخما قويا لعملياتنا البديلة للوقود".

وكان مركز التعاون البترولي الياباني قد تعاون مع مجموعة أدنوك من خلال عدد من المبادرات الهادفة لنشر الوعي البيئي، وهو ما يقع ضمن نطاق عمل المركز الهادف إلى تعزيز التعاون المشترك بين الدول المنتجة للنفط واليابان حيث استضافت الإدارات البيئية التابعة لمجموعة أدنوك بالشراكة مع المركز تلك الأنشطة التي شملت ندوات ومحاضرات بيئية، ودورات تدريبية قدمها فريق عمل المركز.

من جانبه قال كانجي فوجيكي، سفير اليابان في الإمارات إن الاتفاقية تسهم في تشجيع استغلال الطاقة الشمسية في الإمارات، وهي خطوة مهمة تجاه تحقيق اقتصاد صديق للبيئة بالتماشي مع الرؤية الحكيمة لقيادة الدولة حيث تعد هذه التجربة هي الأولى ضمن سلسلة من المبادرات التي تشجّع استخدام وحدات توليد طاقة مصغرة للاستخدام التجاري والمنزلي قريباً في الإمارات.

وقال إيجي هيراوكا، المدير التنفيذي الأول لمركز التعاون البترولي الياباني إن مركز التعاون البترولي الياباني عمل لتعزيز علاقات الصداقة الثنائية بين اليابان والدول المنتجة للنفط منذ العام 1981، حيث تعد دولة الإمارات أحد أهم شركائه، بينما تعد كل من مجموعة أدنوك وشركة أدنوك للتوزيع ضمن أهم أصحاب المصلحة بالنسبة لهم في الإمارات مؤكدا الحرص على تحقيق أفضل النتائج فيما يخص التعاون التقني، والفني، وفيما يخص القوى العاملة على مستوى المجموعة، بما في ذلك تشجيع استغلال أكثر التقنيات العالمية تطورا كتلك التي سيتم استخدامها في محطة خدمة أدنوك ياس الشمالية.

يذكر أن مركز التعاون البترولي الياباني كلف شركة كوزمو الهندسية المحدودة بأعمال توفير وتركيب نظام توليد الطاقة الشمسية المتطور بمحطة خدمة أدنوك ياس الشمالية، حيث من المقرر أن يتم تفعيل النظام بشكل كامل في شهر ديسمبر المقبل.


تعليقات