اقتصاد

دبي تفوز باستضافة المؤتمر الثاني عشر لغرف التجارة العالمية 2021

السبت 2018.6.2 08:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 302قراءة
  • 0 تعليق
دبي تسير بفضل توجيهات القيادة الحكيمة إلى أعلى قمم التميز والإبداع

دبي تسير بفضل توجيهات القيادة الحكيمة إلى أعلى قمم التميز والإبداع

فازت دبي باستضافة المؤتمر الـ12 لغرف التجارة العالمية 2021، الذي سيقام تحت رعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وينظمه الاتحاد العالمي لغرف التجارة التابع لغرفة التجارة الدولية، مستقطباً ممثلي ما يزيد على 14,000 غرفة تجارة حول العالم فيما يزيد على 100 دولة، تأكيداً على مكانة دبي كمركز عالمي للمال والأعمال.

ويأتي الفوز تتويجاً لجهود غرفة تجارة وصناعة دبي على مدى السنوات الماضية في الترويج لدبي وبيئة أعمالها، منافسة قوية مع عدد من المدن في المنطقة والعالم، حيث ستشكل استضافة المؤتمر في دبي نقلة مهمة في جهود الإمارة في ترسيخ سمعتها ومكانتها كوجهة الأعمال الأولى في المنطقة والعالم، لا سيما أن المؤتمر يعتبر أكبر تجمع لغرف التجارة العالمية.

وبهذه المناسبة، رفع حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي، أسمى آيات التهاني إلى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مؤكداً أن دبي تسير بفضل توجيهات القيادة الحكيمة إلى أعلى قمم التميز والإبداع، وتضيف الإنجازات تلو الأخرى التي تجعل من الإمارة الوجهة الأساسية لعالم المال والأعمال، مؤكداً أن دعمه المستمر لقطاع الأعمال كان له عظيم الأثر في تعزيز ملف الترشّح والفوز باستضافة هذا الحدث العالمي.

ولفت بوعميم إلى أن دبي تمتلك رصيداً حافلاً بالإنجازات، وأن استقطاب المؤتمرات والفعاليات العالمية يرسخ مكانتها وجاذبيتها للاستثمارات الأجنبية المباشرة، مشيراً إلى أن رؤية قيادتها الرشيدة هي الأكثر طموحاً في صناعة المستقبل، ونموذجها الاقتصادي هو الأبرز والأنجح في المنطقة، وأن مجتمع أعمالها يعتبر الأكثر تنوعاً وابتكاراً في العالم.

وأكد حمد بوعميم أن الشراكة بين القطاعين العام والخاص في دبي هي الأكثر نجاحاً وتميزاً بين مدن العالم، وأن فوز دبي بشرف استضافة هذا الحدث العالمي المهم يعد تأكيداً أن دبي هي مدينة المستقبل، وأن غرفة دبي تسير على الطريق الصحيح لتكون الأفضل على مستوى العالم.

وقال مدير عام غرفة دبي: "فوز دبي باستضافة هذا المؤتمر جاء ليجعل من عام 2021 عاماً للاحتفال بالإنجازات والمستقبل الواعد، حيث سيأتي في أعقاب استضافة الإمارة لمعرض اكسبو 2020 دبي، وسيتزامن مع احتفال دولة الإمارات العربية المتحدة بالذكرى الخمسين لتأسيسها، ونعد العالم أن نجعل هذه النسخة من المؤتمر عنواناً جديداً للتميز والابتكار".

وأشار إلى أن دبي تميزت في ملف الاستضافة، حيث استعرضت أبرز نقاط القوة التي تميز دبي كمدينة للمستقبل وأبرزها البنية التحتية المتطورة، والدعم الحكومي القوي والخبرة الواسعة في استضافة الفعاليات الكبرى من معارض ومؤتمرات، إضافة إلى تنوع مجتمع أعمالها، والموقع الاستراتيجي المتميز بين قارات العالم، والسمعة العالمية التي كونتها دبي كوجهة للأعمال تعلي قيم التسامح واحترام التنوع الثقافي، معتبراً أن الغرفة ملتزمة بتمثيل دبي على الوجه الأمثل في هذا المحفل العالمي، ونقل تجربة دبي المتميزة إلى مجتمعات الأعمال الأخرى التي ستشارك في المؤتمر.

ولفت حمد بوعميم إلى أن "غرفة دبي" تعتبر إحدى أكبر غرف التجارة حول العالم مع تخطى عدد أعضائها حاجز الـ220,000 عضو، بينما تتمتع بعلاقات وثيقة ومتميزة مع العديد من غرف التجارة حول العالم، مؤكدا أن الغرفة تتطلع للقيام بدورها على الوجه الأمثل كمنصة مثالية للحوار بين الغرف التجارية حول العالم، للمساهمة في تعزيز مسيرة التنمية المستدامة التي تفيد مجتمعات الأعمال العالمية.

وتحت شعار "قل نعم للمستقبل" سلّط ملف الترشح الذي تقدمت به غرفة دبي الضوء على ركيزتين أساسيتين هما: الشباب والتكنولوجيا، باعتبارهما أهم العناصر المسؤولة عن تشكيل مستقبل الأمم، وهما الركيزتان اللتان تعتبرهما دولة الإمارات القاعدة الأساسية لمئوية الإمارات 2071 وصناعة مستقبل الدولة.

وحظي ملف الغرفة بدعم غير مسبوق من الهيئات والدوائر الحكومية المعنية في دولة الإمارات، وغرف التجارة المحلية والخليجية، ما يعكس الثقة بإمكانات وقدرات الإمارة في تنظيم دورة عالمية تدعم جهود غرف التجارة الدولية في ترسيخ أسس التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

ويعتبر مؤتمر غرف التجارة العالمية الذي ينظمه "الاتحاد العالمي لغرف التجارة" كل عامين في منطقة مختلفة من العالم، المنتدى الدولي الوحيد لرؤساء وقيادات غرف التجارة لتبادل الخبرات، ومناقشة الأمور المتعلقة بقطاع الأعمال، وتنمية شبكات التواصل.

ويحتضن المؤتمر منافسات جائزة غرف التجارة العالمية، التي تعتبر البرنامج العالمي الوحيد لتكريم وتقدير المشاريع والمبادرات المبتكرة التي اعتمدتها غرف التجارة والصناعة حول العالم، حيث سبق لغرفة دبي أن فازت في دورتين سابقتين بجائزتين، كان آخرهما الفوز في الدورة الماضية التي عقدت بمدينة سيدني الأسترالية بجائزة أفضل مشروع غير تقليدي.

وقد اختتمت الدورة العاشرة من المنتدى العالمي لغرف التجارة في سيدني في عام 2017 على أن تستضيف مدينة ريو دي جانيرو في البرازيل الدورة الحادية عشرة التي ستقام في عام 2019.

تعليقات