اقتصاد

موانئ دبي العالمية تحقق نموا بنسبة 10.7% خلال الربع الثاني

الثلاثاء 2017.7.25 07:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 563قراءة
  • 0 تعليق
هيئة موانئ دبي العالمية- أرشيفية

هيئة موانئ دبي العالمية- أرشيفية

سجلت "موانئ دبي العالمية المحدودة" نموًا في أحجام المناولة الإجمالية خلال الربع الثاني من العام الجاري بنسبة 10.7%.

وأعلنت "موانئ دبي العالمية"، اليوم، مناولتها 34.0 مليون حاوية نمطية "قياس 20 قدما" عبر محفظة أعمالها العالمية من محطات الحاويات خلال النصف الأول من عام 2017 مسجلة نموًا سنويًا في أحجام المناولة الإجمالية على أساس التقارير المحاسبية بنسبة 8.2%.

وأوضحت أن الزيادة على أساس المقارنة المثلية -لا تضم أحجام المناولة الإجمالية على أساس المقارنة المثلية الأحجام التي تمت مناولتها في "ياريمشا" في تركيا خلال الربع الأول من 2017 فقط، و"سانت جون" في كندا و"ليماسول" في قبرص و"بربرة" في أرض الصومال بلغت 7.7%.

ونوهت إلى أن الربع الثاني من العام الجاري شهد تسارعا في وتيرة النمو السنوي الذي بلغ 10.7% على أساس التقارير المحاسبية و10.4% على أساس المقارنة المثلية بما يتخطى التوقعات المعدلة، والتي قدرت نمو أحجام المناولة في القطاع بنسبة 4% لعام2017.

ولفتت إلى أن النصف الأول من 2017 شهد أيضا تحسنا في أداء التجارة العالمية حيث سجلت المناطق الثلاث تسارعا في معدلات النمو في الربع الثاني من العام وبالتحديد محطاتها في أوروبا والأمريكيتين، منوهة إلى أن أداء إقليم الإمارات الذي قام بمناولة 7.7 مليون حاوية نمطية خلال النصف الأول سجل نموًا سنويًا بنسبة 4.3% فيما بلغت نسبة النمو 6.6% خلال الربع الثاني من 2017.

أما المحطات الموحدة التابعة لموانئ دبي العالمية -وهي المحطات التي للشركة سيطرة بموجب معايير تقديم التقارير المالية العالمية- فقد قامت بمناولة 17.9 مليون حاوية نمطية خلال النصف الأول من 2017 بزيادة سنوية بلغت 22.4 بالمائة على أساس التقارير المحاسبية، بينما ارتفع النمو السنوي في الأحجام الموحدة على أساس المقارنة المثلية بنسبة 4.7 بالمائة.

وعزز من أداء أحجام المناولة الموحدة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ وشبه القارة الهندية انضمام "بوسان" في كوريا الجنوبية بنهاية عام 2016 إلى محفظة الأعمال الموحدة.

وأشاد سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، بأداء محطات المجموعة عبر محفظة أعمالها العالمية، مشيرًا إلى الأداء القوي لإقليم الإمارات والذي يعزز دور الإمارات ودبي المحوري في التجارة الدولية ويصب في إطار جهود تنويع الاقتصاد وتنمية القطاعات الحيوية التي تدعم توجهات القيادة الرشيدة في الاستعداد لمرحلة "الإمارات بعد النفط" وبناء اقتصاد مستدام قائم على المعرفة والابتكار.

وقال ابن سليم إن "محفظة أعمال المجوعة حققت نتائج تفوقت على نمو السوق مستفيدة من تحسن المناخ التجاري في 2017 ومكاسب الحصة السوقية من التحالفات الجديدة بين شركات الشحن والتي دفعت نمو أحجام المناولة في الربع الثاني".

وأضاف أن "جميع مناطق المجموعة الجغرافية على امتداد محفظة أعمالها حققت أداء قويا في دلالة على صحة استراتيجيتها ونجاحها في توفير الطاقة المناسبة في الأسواق الرئيسية"، معربًا عن سروره بمواصلة محطات المجموعة في الأمريكيتين وأوروبا تحقيق النمو وكذلك الأمر بالنسبة للتحسن المشجع في أحجام المناولة في إقليم الإمارات.

وتوقع تفوق نمو الأحجام في محفظة أعمال المجموعة على أداء السوق، معبرًا عن ثقتهم نظرا للبداية المشجعة لأدائهم في النصف الأول من قدرتهم على تلبية توقعات السوق لكامل عام 2017.

تعليقات