رياضة

الكشف عن حقيقة تعيين إيفرا مديرا رياضيا لمانشستر يونايتد

الثلاثاء 2018.10.30 01:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 247قراءة
  • 0 تعليق
إد وودوارد وباتريس إيفرا

إد وودوارد وباتريس إيفرا

استبعدت تقارير صحفية بريطانية تعيين الفرنسي باتريس إيفرا، ظهير مانشستر يونايتد الإنجليزي الأسبق، مديرا رياضيا للنادي خلال الفترة المقبلة، بعدما أكدت العديد من التقارير اقترابه من شغل هذا المنصب.

ولعب إيفرا في مانشستر يونايتد بين عامي 2006 و2014، قبل الانتقال إلى يوفنتوس الإيطالي ومنه إلى مارسيليا الفرنسي، قبل أن يعود إلى إنجلترا من بوابة وست هام يونايتد، ورحل عنه بنهاية الموسم الماضي دون الانضمام إلى نادٍ جديد، أو إعلان اعتزاله كرة القدم حتى الآن.

وذكرت صحيفة "ميرور" أن جلوس إيفرا إلى جانب إد وودوارد، نائب الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر يونايتد، في المباريات الأخيرة للفريق بالدوري الإنجليزي الممتاز هو ما أثار التكهنات حول تولي إيفرا منصب المدير الرياضي للفريق.

وحضر إيفرا عدة مباريات لـ"الشياطين الحمر" في الفترة الأخيرة، آخرها مباراة تشيلسي، في الجولة التاسعة من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بنتيجة (2-2).

ونفت تقارير صحفية نقلتها صحيفة "ميرور" البريطانية أن يكون وجود إيفرا تمهيدا لتعيينه مديرا رياضيا، مؤكدة أن الأمر يقتصر على علاقة الصداقة التي تجمع النجم الفرنسي بنائب الرئيس التنفيذي للنادي.

يُذكر أن عدة تقارير أكدت اتفاق البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني للفريق، مع إد وودوارد على تعيين مدير لكرة القدم في النادي خلال الفترة المقبلة، ليشرف على التعاقدات التي سيبرمها الفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية.

تعليقات