تكنولوجيا

ساعات "نبتون" الذكية.. حلم شاب يتحول إلى واقع

الثلاثاء 2019.1.8 04:59 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 109قراءة
  • 0 تعليق
 ساعة نبتون الذكية - صورة أرشيفية

ساعة نبتون الذكية - صورة أرشيفية

لا يعرف الكثيرون قصة انتشار ساعات "نبتون سيمون تيان الذكية" بين أكثر من 5 ملايين مستخدم حول العالم، فقصة نجاح الساعة الذكية الفريدة من نوعها التي تم إنتاجها بشكل حصري في الأسواق عام 2015 تعود إلى عام 2013، حيث كان مخترع الساعة الذي يبلغ من العمر الآن 24 عاماً لا يزال في سنوات مراهقته.

وترجع بداية القصة بشكل فعلي بعد وضع سيمون تيان التصور الذي ستكون عليه ساعته الذكية الجديدة القابلة للارتداء، وعرض الفكرة على شركة Kickstarter الداعمة للمشاريع والأفكار الإبداعية المبتكرة من خلال التمويل الجماعي، حيث استطاع الحصول على 800.000 دولار أمريكي لتمويل مشروعه الخاص.


وبحلول عام 2015، تم ترجمة الحلم إلى واقع مادي ملموس، حيث أصبحت الساعات متوفرة بشكل فعلي على موقعي Best Buy و Amazon واستخدمها العديد من النجوم في الأعمال الدرامية السينمائية الشهيرة مثل مسلسل The Extant وفيلم The Fate of the Furious.

وتدعم ساعة نبتون الذكية الإصدار 4.1 من نظام تشغيل Google Android ومعالج ARM ثنائي النواة Cortex-A5 يعمل بسرعة 1.2 جيجا هرتز، كما تحتوي على شاشة تعمل باللمس ومتصفح ويب Wi-Fi، بالإضافة إلى كاميرا خلفية بدقة 5.0 ميجابكسل وأخرى من طراز VGA، وكلاهما مزود بفلاش LED.

ولعل من بين المميزات المثيرة للإعجاب في الساعة احتواءها على نظام GPS لتحديد المواقع ومشغل ملفات الصوت بصيغة الـMP3 بالإضافة إلى ملفات الفيديو بصيغة MP4.

تعليقات