سياسة

إصابة عكرمة صبري برصاص مطاطي بمحيط الأقصى

الثلاثاء 2017.7.18 11:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 943قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ عكرمة صبري بعد إصابته

الشيخ عكرمة صبري بعد إصابته

أصيب خطيب المسجد الأقصى، ومفتي الديار الفلسطينية عكرمة صبري، برصاصة مطاطية أطلقها جيش الاحتلال الإسرائيلي، لتفريق المصلين عند باب الأسباط. 

بوابات إسرائيل تحرم الفلسطينيين من الصلاة بالأقصى

وكانت تقارير سابقة، أشارت إلى إصابة 4 فلسطينيين بينهم إصابة خطيرة في الرأس، مساء اليوم الثلاثاء، في اعتداءات نفذتها قوات الاحتلال الإسرائيلي عليهم خارج المسجد الأقصى، عقب أدائهم صلاة العشاء قرب باب الأسباط، أحد أبواب المسجد الأقصى.


وأكد شهود عيان أن قوات الاحتلال اعتدت على عشرات المواطنين بعد تأديتهم صلاة العشاء قرب باب الأسباط، وأن من بين المصابين مفتي الديار الفلسطينية، الشيخ عكرمة صبري.

وفي إطار الرفض الفلسطيني المتصاعد لإجراءات الاحتلال في الحرم المقدسي، دعا الشيخ عكرمة صبري المقدسيين إلى النفير العام نصرة للمسجد الأقصى يوم الجمعة المقبل.

وتأتي دعوة الشيخ صبري في ظل الإجماع العام على رفض الشعب الفلسطيني لقيام قوات الاحتلال بنصب بوابات إلكترونية على مداخل المسجد الأقصى، وبالتالي رفض الدخول إلى الأقصى من خلال هذه البوابات.


وقد احتشد الآلاف من أبناء الشعب الفلسطيني لأداء الصلاة، مساء الثلاثاء، على طول الطريق الممتد بين باب الأسباط حتى باب حطة، إضافة إلى الميدان المشرف على موقف الأوقاف.

وأفرجت سلطات الاحتلال عن الشيخ صبري، الجمعة الماضي، بعد القبض عليه لفترة وجيزة من جانب شرطة الاحتلال أمام باب المجلس في المسجد الأقصى، عقب دعوته الفلسطينيين لإقامة صلاة الجمعة داخل الحرم القدسي.



تعليقات