اقتصاد

رفع أسعار الفائدة يقود الإسترليني للتراجع أمام الدولار

الخميس 2018.8.2 07:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 117قراءة
  • 0 تعليق
الإسترليني يواصل التراجع

الإسترليني يواصل التراجع

واصل الجنيه الإسترليني خسائره، اليوم الخميس، بعد أن زاد بنك إنجلترا المركزي أسعار الفائدة من مستوياتها المتدنية لحقبة الأزمة المالية العالمية، لكن محافظ البنك مارك كارني أبدى حذرا بشأن مزيد من تشديد السياسة النقدية والمخاطر المحيطة بالخروج الوشيك لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي. 

وأثر ارتفاع الدولار بصفة عامة سلبا على الإسترليني في الوقت الذي كان فيه كارني يدلي بتصريحاته الصحفية.

واستسلم الإسترليني لضغوط البيع وهبط 0.8% إلى 1.3017 دولار انخفاضا من نحو 1.31 دولار قبل أن يبدأ كارني مؤتمره الصحفي.

وتراجعت العملة أيضا مقابل اليورو بالمقارنة بعد أن كانت مستقرة أمام العملة الموحدة في وقت سابق.

وهبط الإسترليني 0.4% إلى 89.150 بنس لليورو في غضون مؤتمر كارني.

وحسب رويترز، أكد كارني أنه بالنظر إلى قرب الخروج المحاط بالضبابية من الاتحاد الأوروبي والتوقعات بأن ينخفض التضخم صوب المستوى المستهدف عند 2% على مدى الأشهر الثلاثة المقبلة، فإن البنك سيزيد أسعار الفائدة على نحو تدريجي فقط وإلى مدى محدود.


تعليقات