سياسة

"خط مباشر ".. أنت تسأل وبوتين يجيب

الخميس 2018.6.7 03:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 96قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أثناء الحوار

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أثناء الحوار

بدأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الخميس، حواره التلفزيوني السنوي مع المواطنين الروس "الخط المباشر مع فلاديمير بوتين".

الحوار السنوي المباشر مع الرئيس الروسي هذا العام هو اللقاء الـ16 من نوعه ويأتي في ثوب جديد؛ إذ يوجه بوتين الأسئلة التي يتلقاها من المواطنين مباشرة إلى الوزراء وحكام الكيانات الفيدرالية، كما يتميز، بالابتكارات التكنولوجية ونطاق التغطية الجغرافية والاستجابة العملية للمسؤولين.

الفعالية التي تجرى في مجمع "جوستيني دفور" القريب من الساحة الحمراء في العاصمة الروسية موسكو، لم تحضرها أعداد كبيرة من الجماهير التي توجه الأسئلة من القاعة مباشرة إلى بوتين، ولكن تم الاستعاضة عن ذلك بالتركيز على أسئلة المواطنين الروس الذين لا يملكون إمكانية الحضور إلى موسكو، ولذلك يتحدثون مع بوتين عبر شاشات التلفزيون.

وأفاد منظمو البث، حسبما ذكرت قناة "روسيا اليوم"، بأنه تم تثبيت شاشات تفاعلية في الاستوديو لعرض رسائل SMS و MMS، من المواطنين الروس الذين أرسلوا أسئلتهم منذ الساعة الثامنة صباح يوم 27 مايو الماضي حتى انتهاء برنامج "الخط المباشر" التلفزيوني الخميس.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أثناء وصوله إلى قاعة الحوار

وازداد عدد الراغبين في توجيه سؤال إلى الرئيس الروسي خلال حواره التلفزيوني السنوي مع الشعب "الخط المباشر مع فلاديمير بوتين"، ليصل إلى 1.2 مليون شخص.

وأفاد المنظمون بأن غالبية الأسئلة (نحو 682 ألف سؤال) وجهت بالهاتف، وورد ما يقارب 273 ألف سؤال على شكل رسائل نصية قصيرة، أما 118.8 ألف شخص فتركوا أسئلتهم على الموقع الخاص بالبرنامج.

كما استخدم 73 ألف مواطن التطبيقات الخاصة في شبكتي التواصل الاجتماعي "أودنوكلاسنيكي" و"فكونتاكتي" (VK) لتوجيه أسئلتهم إلى بوتين.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أثناء الحوار

وكان المتحدث الرسمي باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، قد أعلن في حديث أدلى به للقناة التلفزيونية الأولى أن أسئلة المواطنين الواردة إلى برنامج "الخط المباشر" التلفزيوني توجه إلى الوزارات المختصة ورؤساء الأقاليم، أما المسائل الملحة التي تتطلب حلا عاجلا فتقرر فورا بمشاركة الكرملين.

الخط المباشر الذي يستغرق عادة أكثر من 3 ساعات، أقيم لأول مرة، في 24 ديسمبر عام 2001، ثم نظمت حوارات بوتين مع الشعب كل عام باستثناء عامي 2004 و2012. 

وتلقى البرنامج 400 ألف سؤال عام 2001، أما عام 2015 فسجل رقما قياسيا بلغ 3.25 مليون سؤال. 

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أثناء الحوار

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن الحوار المباشر السنوي، هو وسيلة للتعرف أكثر على مشاغل الناس وفهمها، ويحفز على التحرك نحو المكان التي توجد به أشياء سيئة، وفعل الأحسن.

وأكد بوتين أن "الشيء الأهم هو فهم مزاج المجتمع، والتعرف على أهم الأشياء، التي تقلق الناس اليوم". 

وأكد الرئيس الروسي أنه من غير الممكن الإجابة عن كل الأسئلة، نظرا لكمها الهائل، موضحا أنه من خلال أسئلة المواطنين الروس، تتضح له وللحكومة، المشاغل الأساسية، وذات الأهمية، التي تتطلب اهتماما خاصا. 

تعليقات