فن

متلازمة شيرين.. قليل من التصريحات وكثير من الجدل

الأحد 2019.1.6 02:02 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 5162قراءة
  • 0 تعليق
 المطربة المصرية شيرين عبدالوهاب خلال حفل رأس السنة

المطربة المصرية شيرين عبدالوهاب خلال حفل رأس السنة

مرة أخرى يتجدد الجدل حول المطربة المصرية شيرين عبدالوهاب بسبب ما وصفه البعض "زلة لسان" خلال حفل ليلة رأس السنة، والذي قامت بإحيائه بصحبة المطرب التونسي صابر الرباعي.

شيرين قالت أثناء الحفل: "والله أنا خسارة في البلد دي"، وهو ما دفع بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي والإعلاميين لنصيحتها بالابتعاد عن التصريحات المثيرة للجدل، والاكتفاء بالغناء، بينما اتهمها الإعلامي المصري تامر أمين بـ"الإساءة لمصر"، مطالبا نقابة المهن الموسيقية المصرية بمعاقبتها.

وردا على انتقاد تامر أمين على الهواء بعد عرض فيديو تصريحات شيرين، أصدرت نقابة المهن الموسيقية المصرية بيانا جاء فيه: "النقابة لم تتلق أي شكوى أو بلاغ ضد الفنانة شيرين، ولم تستقبل أي تسجيل للحفل يفيد بإدانتها بأي شكل، وعليه لم تتخذ النقابة أي موقف تجاهها".

وشددت النقابة على أن "مجلسها يحترم الدولة المصرية ومؤسساتها ومواطنيها، ولم ولن يسمح بالمساس أو التعرض لهم بأي شكل من الأشكال".

وكشف المطرب المصري حسام حبيب، زوج شيرين، عبر أحد المواقع المحلية عن فيديو يوضح حقيقة ما حدث، معلقاً: "المسرح كان به 3 مرايات تظهر شيرين من خلفها في بداية الحفل، وكان هناك صدى صوت أثناء الغناء، والناس كانت تشعر بالضيق بسبب عدم سماعها الغناء، مما دفع شيرين لتفسير ذلك موضحة أن المرايات تعكس الصوت، وهو ما أكد عليه الموسيقار المصري حلمي بكر الذي حضر الحفل، وهو ما دفع شيرين لتقول كنوع من الدعابة (طلعت بفهم.. أنا خسارة في البلد دي)".

ولم تكن هذه المرة الأولى التي تثير خلالها شيرين الجدل بتصريحاتها، فقد سبقها انتقادات لعمرو دياب وسخرية اضطرت بعدها للاعتذار قبل أن تعود لها مرة ثانية.

كما أثارت الجدل بتصريحاتها أثناء ظهورها في برنامج "أراب أيدول"، الذي طلبت فيه يد المطرب الفلسطيني محمد عساف على الهواء، وكذلك برنامج "ذا فويس" الذي قامت فيه برفع الحذاء لمشترك جزائري.

بينما تعد هذه هي المرة الثانية التي تتهم فيها بالإساءة لمصر، حيث كانت الأولى لها بسبب تصريحات ساخرة من النيل عندما قالت إن "الشرب منه يصيب بالبلهارسيا" في إحدى حفلاتها بالخارج، وهو ما تعرضت بسببه للمحاكمة وحصلت في النهاية على البراءة.


تعليقات