رياضة

ساوثجيت يستفيد من الدوري الإنجليزي في طريقة لعب إنجلترا الجديدة

الأحد 2018.6.17 07:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 307قراءة
  • 0 تعليق
جاريث ساوثجيت

جاريث ساوثجيت مدرب منتخب إنجلترا

تحمل الدوري الإنجليزي الممتاز العديد من الانتقادات بسبب عروض إنجلترا المتواضعة في البطولات الكبرى، لكن المدرب جاريث ساوثجيت يقول إنه استفاد من دراسة عن قرب للخطط التي يستخدمها المدربون الأجانب في المسابقة. 

ساوثجيت ينفي تأثر استعدادات إنجلترا بالأزمة السياسية مع روسيا

وتبدأ إنجلترا مشوارها في كأس العالم بمواجهة تونس يوم الإثنين، بطريقة لعب يعتقد ساوثجيت أنها ستفيد نقاط قوة الفريق وهي السرعة والسلاسة الهجومية.

ونقل موقع الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم على الإنترنت عن ساوثجيت قوله "لدينا بعض أفضل مدربي العالم في مسابقتنا لذلك توجد بعض الأفكار الرائعة.. كلما شاهدت فريقا مرات عديدة، أبدأ في رؤية أنماط مختلفة من اللعب. شهد الموسم الماضي اختلافا كبيرا في طرق اللعب وفلسفة المدربين".

وكان تأثير الإسباني بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي بطل الدوري، كبيرا على لاعبين مثل كايل ووكر وجون ستونز ورحيم سترلينج، لكن أسلوب ساوثجيت يدين بشكل أكبر لنهج المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي في تشيلسي.

وفاز النادي اللندني بالدوري الإنجليزي الممتاز في 2017 عن طريق اللعب بثلاثة مدافعين وجناحين متقدمين ومهاجم واحد صريح ولاعب وسط مهاجم متحرك هو إيدن هازارد.

وهذه هي الطريقة التي من المنتظر أن يعتمد عليها ساوثجيت في كأس العالم، وسيشغل كيران تريبيير وآشلي يانج الجناحين، وهما مركزان استخدمهما كونتي بشكل جيد عبر فيكتور موزيس وماركوس الونسو. 

ويعتمد جوارديولا ويورجن كلوب مدرب ليفربول على ظهيرين مهاجمين ضمن خط دفاع رباعي أكثر تقليدية، بينما يفضل ساوثجيت طريقة كونتي التي تعتمد على ثلاثة مدافعين.

وهذا يتطلب مدافعا من نوعية مختلفة، يكون قادرا على تغطية الجناحين خلال الهجمات المرتدة، وبالتالي سيتم استخدام ووكر في الجانب الأيمن وربما هاري ماجواير في اليسار.  

نسخة كربونية 

لكنها ليست نسخة كربونية من طريقة كونتي، إذ كان المدرب الإيطالي يستخدم لاعبي وسط مدافعين هما نجولو كانتي ونيمانيا ماتيتش، بينما من المتوقع أن يشرك ساوثجيت لاعبا واحدا فقط وهو جوردان هندرسون.

ومن المرجح أن يقوم سترلينج بدور هازارد في مساندة المهاجم هاري كين، بينما يوفر جيسي لينجارد وديلي آلي المساندة الهجومية من وسط الملعب.

وقام ساوثجيت، الذي تولى من قبل تدريب منتخب إنجلترا تحت 21 عاما، بتجربة أساليب مختلفة، لكن يقول إن العامل المشترك هو الرغبة في وجود اللاعبين الأكثر تميزا في الملعب.

وقال "لعبت بطريقة 4-2-3-1 لفترة في البداية مع فريق تحت 21 عاما. وبعد ذلك من أجل أن يكون أفضل اللاعبين في الملعب لعبنا بطريقة الماسة لمدة 18 شهرا وفزنا ببطولة طولون. الآن تحولنا للعب بثلاثة لاعبين في الدفاع مع المنتخب الأول".

وتابع: "بشكل أساسي تحاول أن يكون أفضل لاعبيك في الملعب في تشكيلة تسمح لهم بإخراج أفضل ما لديهم وتتيح لك الفوز بالمباريات، لأن إن آجلا أو عاجلا يجب عليك الفوز بالمباريات".


تعليقات