رياضة

طبيب سبورتنج لشبونة السابق يفوز برئاسة النادي

الأحد 2018.9.9 06:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 118قراءة
  • 0 تعليق
 فردريكو فارانداس

فردريكو فارانداس

فاز فردريكو فارانداس، الطبيب السابق لسبورتنج لشبونة، برئاسة النادي البرتغالي، بعد شهور من الاضطراب شهدت هجوم مشجعين ملثمين على معسكر تدريب للفريق.

كوينتراو يسعى للعودة إلى سبورتنج لشبونة

وتفوق فارانداس، الذي كان مسؤولا عن القسم الطبي في النادي منذ 2011 حتى وقت سابق من هذا العام، على جواو بينديتو، حارس المرمى السابق لكرة الصالات، في الانتخابات بعد حملة عاطفية شهدت مشاركة قياسية بلغت 22510 أعضاء صوتوا في الانتخابات.

وقال فارانداس، الرئيس رقم 43 للنادي، عقب إعلان نتيجة الانتخابات في الساعات الأولى من اليوم الأحد: "إنها أعظم مهمة في حياتي".

وسيحل فارانداس محل برونو دي كارفاليو الرئيس السابق المثير للجدل، الذي أُطيح به في يونيو/حزيران الماضي عقب تصويت آخر من الأعضاء بعد بضعة شهور مضطربة.

وعقب الخسارة في الدوري الأوروبي، أمام أتلتيكو مدريد في أبريل/نيسان الماضي، هدد دي كارفاليو بإيقاف الفريق الأول بالكامل تقريبا، ووصف اللاعبين بأنهم أطفال مدللين.

وفي مايو/ أيار، تعرض مقر تدريبي للفريق خارج العاصمة "لشبونة" لهجوم من جماهير ملثمة بعضهم مسلحين بالعصي، ما أدى لإصابة المهاجم الهولندي باس دوست للإصابة، وتعرضت غرفة خلع الملابس للتخريب.

وبعدها بخمسة أيام، خسر سبورتنج أمام ديبورتيفو افيس المتواضع في نهائي كأس البرتغال.

ورحل 9 لاعبين عن النادي بعد فسخ عقودهم؛ اعتراضا على هجوم الجماهير، وبعضهم اتهم دي كارفاليو بإثارة غضب الجماهير ضدهم، وكان منهم روي باتريسيو حارس مرمى البرتغال الذي انضم إلى ولفرهامبتون واندرارز، المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز.

تعليقات