سياسة

خبير قانوني: الإمارات أصبحت مركزا لتدريب وتأهيل الدبلوماسيين

الثلاثاء 2019.4.9 03:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 60قراءة
  • 0 تعليق
الكمالي نائب رئيس اللجنة الوطنية للقانون الدولي والإنساني الإماراتية

الكمالي نائب رئيس اللجنة الوطنية للقانون الدولي والإنساني الإماراتية

قال نائب رئيس اللجنة الوطنية للقانون الدولي والإنساني الإماراتية محمد الكمالي الثلاثاء، إن بلاده أصبحت مركزا إقليميا لتدريب وتأهيل الدبلوماسيين العرب من خلال ما تقدمه من دورات مكثفة لهم خاصة في مجال القانون الدولي الإنساني. 

وأضاف الكمالي في تصريحات خاصة لـ"العين الإخبارية" أن دولة الإمارات تملك مدربين في مجال القانون الدولي الإنساني في عدة قطاعات مختلفة منها القضاء والقوات المسلحة والشرطة.

وأكد الكمالي "أن دولة الإمارات تملك خطة طموحة في مجال التدريب والتأهيل، فيما يتعلق بنشر ثقافة القانون الدولي الإنساني.

وأشار الكمالي إلى أن الإمارات تسعى لتضمين مفهوم القانون الدولي الإنساني ضمن المناهج الدراسية وتدريسه بداية من المرحلة الثانوية لرفع وعي المجتمع بأهمية القانون.

وأكد نائب رئيس اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني أن دولة الإمارات بدأت منذ 2004 تأهيل الكوادر الوطنية في مجال القانون الدولي الإنساني عبر مشاركة المتدربين من الجهات المعنية في دورات تدريبية تؤهلهم لدخول هذا المجال.

وشدد الكمالي على أن الإمارات سباقة في إصدار القوانين التخصصية حيث أصدرت قانون الجرائم الدولية، مضيفا أن الدولة تسعى جاهدة لتأهيل القضاة لمواكبة القوانين الدولية من خلال التدريب والتأهيل المستمر.

تعليقات