منوعات

أسماء ضحايا مانشستر على جسر كلايد في أسكتلندا

الخميس 2017.6.1 04:56 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 457قراءة
  • 0 تعليق
ستظل أسماء الضحايا على الجسر لمدة أسبوعين تكريما لأرواح الضحايا

الأسماء كتبت بحروف بلاستيكية باللون الأسود وعلقت بين أسوار الجسر

إجلالا لضحايا هجوم مانشستر الإرهابي، كتبت أسماؤهم الـ22 على جسر سكوينتي، في مدينة جلاسكو في أسكتلندا، بالإضافة إلى لوحات كتب عليها "with Manchester" أو تضامنا مع مانشستر و"Respect life" أو احترم الحياة.

وتمت كتابة أسماء الضحايا بحروف بلاستيكية بسيطة باللون الأسود، ثم ربطت بين أسوار الجسر على نهر كلايد آرك، كما ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي.

وأشارت بي بي سي إلى أن اسم الضحية إيليدة ماكليود، وضع في منتصف الجسر. لافتة إلى أنها سافرت لحضور حفل آريانا جراندي الموسيقي مع صديقتها لورا ماسينتير التي يقال إنها تحرز تقدما ملحوظا في العلاج بعد إصابتها بجروح بالغة أثناء الهجوم الإرهابي.


وكان انتحاري قد فجر نفسه في مانشستر إيرنا في نهاية عرض آريانا جراندي في الـ22 من مايو الماضي. وأعلنت الشرطة أن منفذ الهجوم يدعى سلمان رمضان العبيدي.

وصمم هذه اللافتة الجميلة تقديرا لضحايا الحادث المروع، الفنان بريان كاري الذي قال لـ بي بي سي إن الهجوم كان قريبا جدا من منزله. وأوضح أنه استخدم الأسماء الأولى فقط للضحايا حتى تكون فرصة للأشخاص الذين يحملون أسماءهم نفسها التواصل معهم روحانيا، فالجميع يعرف أشخاص أسمائها روبرت أو أيليدة على سبيل المثال. مضيفا "أن ذلك يجعل الأمر أكثر شخصية".

وتابع قائلا: إنه بينما كان ينتهي من عمله على جسر، مساء الثلاثاء، توقفت سيدة أمام اسم أيليدة وأخذت تحدق فيها كثيرا.

بي بي سي قالت إن كاري كان قد قام بعمل فني مشابه على الجسر ذاته من 3 سنوات، تكريما لجنود الكومنولث الذين قتلوا أثناء تأدية عملهم. لكن تمت إزالتهم من قبل مجلس مدينة جلاسكو الذي قال إنه اتخذ هذا الإجراء بعد تلقي كثير من الشكاوى.

وأوضح الفنان أنه أرسل بريدا إلكترونيا إلى المجلس بخصوص تكريم ضحايا مانشستر، وعرض أن يقوم هو بإزالتها بنفسه بعد مرور أسبوعين.

ونظمت جلاسكو، الثلاثاء الماضي، حفلا لضحايا هجوم مانشستر، وقالت رئيسة مجلس المدينة، سوزان إيتكن: "كل ما يمكننا القيام به هو إرسال حبنا وتعاطفنا وتعازينا والقول إننا متضامنون".

تعليقات