سياسة

فنزويلا: نلاحق "المتآمرين" في محاولة اغتيال مادورو

الإثنين 2018.8.6 10:29 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 523قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

أكد النائب العام في فنزويلا، طارق وليم صعب، الإثنين، أن القضاء سيلاحق جميع من "يتآمرون على السلام المدني"، بعد الاعتداء الذي تعرض له الرئيس نيكولاس مادورو. 

وقال صعب، في مؤتمر صحفي:"فلتكن هذه الوقائع لمرة واحدة وأخيرة، وسيلة لوضع حد لأي محاولة للتعرض للسلام في شكل عنيف".

ووصف صعب الاعتداء بأنه "محاولة لارتكاب مجزرة"، في إشارة إلى انفجار طائرتين دون طيار محملتين بمتفجرات على مقربة من المنصة الرئاسية خلال عرض عسكري.

وأضاف النائب العام الذي كان يقف، السبت، إلى جانب مادورو، أن "الهدف كان الوصول إلى المنصة الرئاسية بواسطة الطائرة دون طيار، كنا سنصاب جميعاً".

وأكد صعب أنه تم اعتقال شخصين كانا يُسيّران واحدة من الطائرتين من سيارة على مقربة من المكان في وسط كراكاس.. لكنه لم يكشف هوية المعتقلين.

 وتابع صعب: "نعرف المكان الذي تم منه تسيير الطائرتين، تم جمع أدلة.. تم تحديد هويات جميع المنفذين إضافة إلى شركائهم".

 وأكد أنه تم أيضاً تحديد هويات الأشخاص "الذين صنعوا العبوات الناسفة".

 وخلص إلى أن "من سعوا إلى ترهيب سلطات الدولة الفنزويلية لم ينجحوا سوى في تعزيز وحدة السلطات العامة. لن نسمح بأن تغرق فنزويلا في دوامة من العنف".

تعليقات