اقتصاد

توقعات "أوبك" تدفع بورصات الخليج للتباين في ختام التداولات

الخميس 2018.6.21 04:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 481قراءة
  • 0 تعليق
بورصات الخليج

بورصات الخليج

تباينت مؤشرات أسواق المال الخليجية في ختام تعاملات جلسة نهاية الأسبوع، والذى اقتصرت التداولات فيه على 3 جلسات في معظمها بسبب أجازات الأعياد، حيث تراجعت أسواق "أبوظبي" و"الكويت"، فيما ارتفعت أسواق "دبي" و"مسقط" و"البحرين". وجاء أداء الأسواق بصفة عامة متأثراً بترقب نتائج اجتماعات وزراء نفط منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" غداً في فيينا، ويعقب ذلك محادثات مع منتجي الخام غير الأعضاء في أوبك يوم السبت.

وشهدت أسعار النفط تراجعاً عنيفاً، اليوم، حيث هبط سعر البرميل من خام برنت 1.55% إلى 73.56 دولار، وتراجع سعر البرميل من خام نايمكس 1.45% إلى 64.76 دولار.

 قلص سوق أبوظبي المالي من خسارته الصباحية، ليغلق المؤشر العام للسوق متراجعاً 0.33% إلى 4535.26 نقطة في ختام التعاملات. وتم التداول اليوم على 92.468 مليون ورقة مالية بسيولة 186.013 مليون درهم نفذت خلال 1009 صفقات. وتم التداول اليوم على 32 سهماً ارتفع منها 7 أسهم، وتراجعت 16 سهماً واستقرت 9 أسهم عند مستويات إغلاقها السابقة. وغلب التراجع على أداء القطاعات في السوق يقودها قطاعا "الصناعة" و"السلع الاستهلاكية" 1.23%، و"1.32% على التوالى، في المقابل ارتفعت 3 قطاعات بصدارة الخدمات"7.4%، و"الطاقة" 0.34%. وقاد "اتصالات" الأسهم من حيث السيولة المتداولة في السوق بإجمالي 44.443 مليون درهم بعد تراجعه 0.15% إلى 16.05 درهم، تلاه "بنك أبوظبي الأول" بإجمالي 34.661 مليون درهم ليغلق مستقراً عند 11.95 درهم، وهو ذات مستوى إغلاقه السابق. وتبعها "بنك أبوظبي التجاري" بإجمالي 23.708 مليون درهم ليهبط إلى 7.2 درهم للسهم.

تراجع المؤشر العام لسوق الكويت المالي في ختام التعاملات، ليحسر 0.12% إلى 4822.99 نقطة، بعد التداول على 74.554 مليون ورقة مالية بسيولة 21.268 مليون دينار كويتي، نفذت خلال 3589 صفقة. وجاء أداء السوق متأثراً بهبوط مؤشرات 8 قطاعات اليوم يتصدرها "المواد الأساسية" بنحو 2.3%، فيما ارتفع قطاعا "الاتصالات" و"النفط والغاز" فقط 0.99% 0.07% على الترتيب. وجاء سهم "أصول" على رأس تراجعات الأسهم فاقداً 8.92%، فيما تصدر سهم "أم القيوين للاستثمارات" الارتفاعات بنحو 9.8%. وحقق سهم "الكويت الوطني" أنشط سيولة بالبورصة بقيمة 4.5 مليون دينار، ليغلق متراجعاً 0.13%، فيما تصدر "بنك الخليج" أحجام التداول بنحو 8.2 مليون سهم متراجعاً 2.08%.

في المقابل، أنهى سوق دبي المالي التعاملات مبدداً خسارته بداية التداولات بدعم من أسهمه القيادية، ليرتفع المؤشر العام للسوق عند الإغلاق 0.19% إلى 2928.17 نقطة، بعد التداول على 306.119 مليون ورقة مالية بسيولة 452.871 مليون درهم نفذت خلال 3615 صفقة. وتباين أداء القطاعات في السوق اليوم، حيث ارتفعت 4 قطاعات يقودها "التأمين" 0.92%، و"البنوك" 0.78%، في حين تراجعت 4 قطاعات بصدارة "السلع الاستهلاكية" 4.48%، و"النقل" 2.45%. وارتفع سهم "إعمار" القيادي 1.17% ليغلق عند 5.20 درهم للسهم، ومتصدراً نشاط الأسهم من حيث السيولة المتداولة في السوق بإجمالي 107.883 مليون درهم. كما ارتفع "بنك دبي الإسلامي" 1.42% ليسجل 5.01 درهم، وهو من القيادات حيث يستحوذ على حوالي 20% من الوزن النسبي للمؤشر. وجاء "العربية للطيران" في صدارة نشاط السيولة بعد "إعمار" بإجمالي 86.246 مليون درهم، ليتراجع 3.85% إلى درهمين للسهم.

بينما استطاع المؤشر العام لسوق مسقط المالي أن يغلق باللون الأخضر رابحاً 0.36% عند مستوى 4609.87 نقطة، وذلك بعد التداول على 9.098 مليون ورقة مالية بسيولة مليونى ريال عماني، نفذت خلال 287 صفقة. ودعم ارتفاع السوق صعود قطاعاته الثلاثة، حيث ربح القطاع المالي 0.32% مع ارتفاع 6 أسهم من إجمالي 12 سهماً تم تداولها في القطاع، اليوم، كما ارتفع قطاعا "الصناعة" و"الخدمات" 0.26%، و0.10% على التوالي. وتم التداول على 37 سهماً ارتفعت منها 15 سهما يقودها "المتحدة للطاقة" 4.88%، و"أسمنت عمان" 3.74%، وتراجعت 5 أسهم يتصدرها "حلويات عمان" 55.22%، والخليجية لخدمات الاستثمار" 1.92%، واستقر 17 سهماً دون تغيير.

وربح المؤشر العام لسوق البحرين المالي 0.64% بالغاً مستوى 1309.49 نقطة بعد التداول على 3.361 مليون ورقة مالية بسيولة 792.528 ألف دينار بحريني نفذت خلال 68 صفقة. دعم صعود السوق ارتفاع 4 أسهم من إجمالي 13 سهماً تم التداول عليها اليوم، يتقدمها "مجموعة فناددق الخليج"3.96%، و"المؤسسة العربية المصرفية" 2.94%، البنك الأهلى المتحد" 1.67%، و"ألومنيوم البحرين – ألبا" 0.79%، فيما تراجع "مصرف السلام البحرين" وحيداً 0.87%.

كما أنهى مؤشر السوق السعودي جلسة اليوم على ارتفاع بنسبة 0.5% مغلقاً عند 8206 نقاط (+ 40 نقطة)، وسط تداولات بلغت قيمتها الإجمالية نحو 2.01 مليار ريال.

وكانت مورجان ستانلي كابيتال إنترناشيونال "MSCI" قررت في مراجعتها السنوية لعام 2018 لتصنيف أسواق الأسهم الدولية ضم السوق السعودي إلى مرتبة الأسواق الناشئة.

تعليقات