سياسة

المقاومة اليمنية: سقوط آخر دفاعات الانقلابيين في الحديدة

الجمعة 2018.5.25 11:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 996قراءة
  • 0 تعليق
المقاومة اليمنية تسقط آخر دفاعات الانقلابيين في الحديدة

المقاومة اليمنية تسقط آخر دفاعات الانقلابيين في الحديدة

أعلنت المقاومة الوطنية اليمنية، الجمعة، أن آخر دفاعات المليشيا الحوثية في محافظة الحديدة قد سقطت، وذلك بعد تحرير مفرق زبيد الاستراتيجي ومنطقة الفازة.

وذكر المتحدث الرسمي باسم المقاومة الوطنية اليمنية، العقيد صادق دويد، في تصريحات صحفية، أن قوات المقاومة باتت على مشارف مدينة الحديدة.

وأشار دويد إلى أن أمر مديرية التحيتا بات محسوماً بعد تحرير أكثر من 50% منها وفرار غالبية عناصر المليشيا المدعومة من إيران باتجاه زبيد والجراحي.

ولفت متحدث المقاومة، إلى أن القوات المشتركة تخطط لمعركة ما بعد التحيتا، بعد النجاحات التي تحققت الجمعة، بإسناد من القوات الإماراتية والقوات السودانية العاملة ضمن التحالف العربي بقيادة السعودية.

وأكد متحدث المقاومة أن معركة مفرق زبيد أوقعت عشرات القتلى والجرحى في صفوف الانقلابيين، فضلاً عن أسر عدد من العناصر، لم يكشف عن عددهم. 

المقاومة اليمنية تواصل تحركها لتحرير الحديدة

وقال دويد إن القوات المشتركة تمكنت بعد السيطرة على مفرق زبيد والمناطق المجاورة لها من عزل مليشيا الحوثي عن الحديدة وقطع شرايين إمدادها مع إيران.

وكانت قوات المقاومة الوطنية والتهامية وألوية العمالقة، قد تمكنت في وقت سابق اليوم من تحرير 50% من مديرية التحيتا والتقدم إلى مفرق زبيد.

المقاومة اليمنية تواصل تحركها لتحرير الحديدة

كما أسفرت المعارك عن مقتل عشرات الحوثيين بينهم القيادي عبدالله عطيفي، مشرف الانقلابيين العسكري في مدينة التحيتا.

المقاومة اليمنية تواصل تحركها لتحرير الحديدة

وكانت أحدث تقارير قوات المقاومة اليمينة كشفت الثلاثاء الماضي عن ارتفاع حصيلة قتلى مليشيات الحوثي الانقلابية إلى 250 قتيلاً منذ انطلاق العمليات العسكرية باتجاه الحديدة. 

وشهدت مناطق الساحل الغربي باليمن، انتصارات متجددة لقوات المقاومة اليمنية بقيادة العقيد طارق محمد عبدالله صالح، نجل شقيق الرئيس اليمني السابق. 

المقاومة اليمنية تواصل تحركها لتحرير الحديدة

وحققت قوات المقاومة الوطنية اليمنية و"ألوية العمالقة" بمساندة القوات المسلحة الإماراتية وقوات التحالف العربي انتصارات متلاحقة بالحديدة،

كما تمكنت من اختراق خطوط الدفاع الأمامية لمليشيا الحوثيين الموالية لإيران وانحسار رقعة سيطرتها ودحر عناصرها في عمليات نوعية أربكت صفوفها.

تعليقات