إحباط هجوم إرهابي جنوبي اليمن.. والإخوان في مرمى الاتهامات

الإثنين 2021/5/17 03:43 م بتوقيت أبوظبي

جنود للحزام الأمني في حاجز تفتيش بأبين

أحبطت قوات الحزام الأمني اليمني، اليوم الإثنين، هجوما إرهابيا شنه تنظيم القاعدة في جزيرة العرب على أحد مقراته الأمنية في محافظة أبين، جنوبي البلاد.

واستهدف الهجوم المسلح مقر الحزام الأمني في مديرية "لودر"، إحدى مديريات المنطقة الوسطى في أبين على الحدود مع محافظة البيضاء (وسط) التي تخضع لسيطرة الحوثيين وتحولت إلى ملاذ آمن لتنظيم القاعدة الإرهابي منذ أعوام.

وقال متحدث القوات الجنوبية والمنطقة العسكرية الرابعة بالجيش اليمني النقيب محمد النقيب، في بيان مقتضب، إن الهجوم المباغت لتنظيم القاعدة الإرهابي "لم يسفر عن أي خسائر".

وأوضح البيان، الذي اطلعت "العين الإخبارية" نسخة منه، أن الهجوم استهدف مقر قوات الحزام الأمني بمديرية لودر في وقت مبكر اليوم الإثنين.

وأشار المسؤول العسكري إلى "تصدي أبطال الحزام الأمني لهجوم شنته عناصر من تنظيم القاعدة الإرهابي" دون وقوع أي خسائر بشرية أو أضرار مادية.

وحمل النقيب إخوان اليمن مسؤولية الهجوم، مشيرا إلى ‏فرار عناصر تنظيم القاعدة إلى معسكرات وثكنات إخوانية لدى ملاحقة الحزام الأمني للعناصر المهاجمة وهي الملاذ الآمن التي انطلق منها الهجوم الإرهابي.

وفي 18 مارس/آذار الماضي، قتل 12 جنديا من الحزام الأمني، بينهم مدنيون مارة في هجوم غادر شنه عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي على حاجز تفتيش للحزام الأمني قرب مدينة أحور بأبين الساحلية.

وخلال العام الماضي، نفذ تنظيم القاعدة الإرهابي في جزيرة العرب العديد من العمليات الإرهابية، ما أسفر عن سقوط عشرات المدنيين ومن جنود الحزام الأمني قتلى وجرحى.

وتعتبر قوات الحزام الأمني أكبر قوة جنوبية ويمنية على الأرض التي تستهدفها سلسلة هجمات تنظيم القاعدة الإرهابي، وذلك إثر دورها المحوري في مكافحة الإرهاب بدعم من التحالف بقيادة السعودية على مدى أكثر من 5 أعوام مضت.

كما تصدرت معارك تطهير جنوب اليمن وتحديدا محافظة أبين، أكبر معاقل التنظيم الإرهابي وألحقت بالقاعدة هزائم مدوية أدت إلى تراجعها إلى البيضاء ، وفق تقارير يمنية رسمية.

نشر في سياسة - غرفة الأخبار بواسطة : العين الإخبارية.. عدن - العين الإخبارية

مواضيع ذات صلة

الفئات

جميع الحقوق محفوظة العين الإخبارية