منوعات

بالصور .. كيت وويليام "ضحك ولعب" في أفقر بقاع الأرض

الأحد 2016.4.10 11:36 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 567قراءة
  • 0 تعليق

في أول أيام جولة ملكية في الهند، حرص الأمير ويليام دوق كامبريدج، نجل ولي عهد بريطانيا، وزوجته الأميرة كيت ميدلتون دوقة كامبريدج على زيارة إحدى عشوائيات مدينة مومباي، وممارسة الرياضة والرقص مع سكانها الذين يعدون من أفقر شعوب الأرض.

وكما يظهر في مجموعة من الصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل البريطانية، لعبت الأميرة "كيت" وزوجها ويليام الكريكت مع اللاعب الهندي الأسطوري ساشين تيندولكار، ثم استعرضا مهاراتهما في كرة القدم، في إظهار للدعم والتضامن، مع سكان تلك الأحياء.

والتقى الزوجان الملكيان بعض الأطفال في الأحياء الفقيرة سيئة السمعة في منطقة محرومة تقع بجانب واحدة من أغنى المقاطعات، ولعبا كرة القدم أمام حشود من الناس بعد أن شقا طريقهما إلى منطقة "خزانات مياه بانجانا" التي يعود تاريخها إلى القرن الـ12.

والمنطقة التي تقع في منطقة "مالابار هيل" في مومباي، موطن لأكثر من 10 آلاف شخص يعيشون في 1500 كوخ خرساني من طابقين محشورة في أزقة ضيقة إلى جانب أحد أغنى أحياء المدينة الذي يقطنه 20 مليون شخص.

ووسط قطعة أرض ترابية صغيرة تعرف باسم "ميدان"، تحدث ملك وملكة المستقبل لسكان الحي الفقير الذين قالوا إنهم لم يسبق أن زارهم السياسيون أو المشاهير في بلادهم قط.

وتحدى الأمير ويليام صبي نشأ في الأزقة المزدحمة ليصبح راقصا في أحد أفلام بوليوود، في رقصة "هيب هوب"، ولكنه تراجع عن المنافسة على الرغم من تأنيب كيت.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تعليقات