سياسة

الخارجية الأمريكية: تنظيم داعش في أسوأ حالات التشتت منذ 2014

الأربعاء 2016.4.13 07:52 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 164قراءة
  • 0 تعليق
أنتوني بلينكن

أنتوني بلينكن

أكدت الخارجية الأمريكية، أمس الثلاثاء، أن صفوف تنظيم "داعش" في أسوأ حالات تشتتها منذ 2014 العام الذي بدأت فيه الولايات المتحدة إحصاء أعداد عناصر هذا التنظيم.

وقال أنتوني بلنكين مساعد وزير الخارجية، إنه "من خلال العمل مع شركاء محليين استعدنا 40% من الأراضي التي أحتلها داعش قبل عام في العراق و10% في سوريا".

وأضاف المسؤول الذي كان يتحدث أمام لجنة مجلس الشيوخ المكلفة بالإشراف على الأموال التي تخصص للخارجية الأمريكية لمكافحة الإرهاب، "في الواقع تقديرنا أن صفوف داعش لم يسبق أن بلغت مستوى التشتت الذي وصلته اليوم، وذلك منذ بدأنا تعداد عديد أنصارها في 2014".

ولم يقدم بلنكين أرقامًا عن العديد الحالي لعناصر التنظيم، لكن في سبتمبر/أيلول 2014 قال مسؤول استخباراتي أمريكي، إن تنظيم داعش لديه ما بين 20 و35 ألف مسلح بين محليين وأجانب.

ومنذ ذلك التاريخ استعادت القوات العراقية والكردية المدعومة من تحالف دولي تقوده واشنطن، مدينتي تكريت والرمادي في العراق.

كما طرد الجيش السوري مدعومًا بغطاء جوي روسي مسلحي التنظيم من تدمر.

تعليقات