سياسة

روسيا تطالب كوريا الشمالية بالاستماع إلى "صوت العقل"

الخميس 2016.4.14 02:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 159قراءة
  • 0 تعليق
جندي كوري شمالي ينظر إلى داخل غرفة على الحدود مع كوريا الجنوبية (رويترز)

قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، اليوم الخميس، إن موسكو تتوقع أن تستمع بيونج يانج إلى صوت العقل وتمتنع عن اتخاذ "خطوات غير مسئولة" جديدة، معربًا عن قلقه حيال الوضع في شبه الجزيرة الكورية.

وأكد لافروف، خلال محاضرة بوزارة الخارجية المنغولية، أن "بيونج يانج تتجاهل مطالب مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة وتواصل تهديداتها بإجراء اختبارات صاروخية ونووية. نتوقع أن يستمع الجانب الكوري الشمالي إلى العقل ويمتنع عن اتخاذ خطوات غير مسئولة جديدة، وأن يدرك الآمال الكاذبة حول الاعتراف به كقوة نووية من جانب المجتمع الدولي".

وأضاف لافروف أن "موسكو على اقتناع بأن رفض البرامج النووية والصاروخية والعودة إلى الحياة السياسية والاقتصادية الدولية الشاملة يلبّي مصالح كوريا الشمالية ويهيئ ظروفًا ملائمة لتمتعها بحقوقها السيادية فيما يتعلق بالطاقة الذرية السلمية".

وأشار لافروف إلى أنه في الوقت ذاته فإن روسيا قلقة حيال استغلال تحركات بيونج يانج الحالية كذريعة لاتخاذ رد فعل غير كافٍ ولا متكافئ على هيئة حشد عسكري شمال شرق آسيا وتغيير ميزان القوى القائم.

ودعا وزير الخارجية الروسي للبحث عن حلول مقبولة للطرفين في خلق أدوات دولية وقانونية متعددة الأطراف وموثوقة وفعالة لتحقيق السلام والأمن في شمال شرق آسيا.

تعليقات