اقتصاد

دبي مؤهلة للتربع على عرش صناعة الذهب في العالم مع سويسرا

الجمعة 2016.4.22 05:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1939قراءة
  • 0 تعليق
دبي تمتلك 5 مصانع كبرى وعشرات المشاغل الصغيرة لصناعة المشغولات الذهبية

دبي تمتلك 5 مصانع كبرى وعشرات المشاغل الصغيرة لصناعة المشغولات الذهبية

قالت مجموعة دبي للذهب والمجوهرات، إن دبي مؤهلة لأن تتصدر المركز الثاني عالميًّا في صناعة المشغولات الذهبية بمختلف العيارات "18، 21، 22، 24" لامتلاكها عددًا من المصانع الكبيرة والصغيرة لتصنيع الذهب، وذلك بعد سويسرا والتي تُعَد الأولى عالميًّا في صناعة الذهب.

وتبلغ واردات إمارة دبي من الذهب والحلي المشغولة عيارات ما يتراوح بين 230 طنًّا إلى 260 طنًّا سنويًّا، يتم استهلاك أكثر من 90 طنًّا منها محليًّا، وذلك بحسب تقديرات مجموعة دبي للذهب والمجوهرات.

وبلغت قيمة مبيعات الذهب والمجوهرات في أسواق الإمارات، نحو 16 مليار درهم في عام 2015، بنمو وصل إلى 5%، مقارنة بعام 2014، فيما تشير توقعات المجموعة أن مبيعات الذهب خلال العام الجاري ستحقق نموًّا يصل إلى 3%.

وتضم مجموعة الذهب والمجوهرات -والتي تم تأسيسها عام 1996- في عضويتها نحو 850 شركة ومصنع في إمارة دبي، ويمثل أعضاؤها 70% من محال الذهب على مستوى إمارة دبي.

ويبلغ حجم الإنتاج العالمي من الذهب سنويًّا 3350 طنًّا، ويتم استهلاك نحو 425 طنًّا في صناعات المجال التقني، فيما يتم استهلاك ما يراوح بين 2000 و2500 طن في قطاع المشغولات والسبائك والعملات، فيما تذهب الكميات الباقية لاستخدامات البنوك المركزية.

وتمتلك دبي 5 مصانع كبيرة لتصنيع الذهب والمجوهرات في مناطق جافزا وجبل علي الصناعية وجي أل تي والقوز الصناعية، وعدد كبير من مشاغل التصنيع الصغيرة في مدينة الذهب والماس، بالإضافة إلى مشاغل متنوعة في إماراتي عجمان والشارقة.

ووفقًا للأسعار الرسمية المعلنة في دولة الإمارات ليوم الجمعة 22 أبريل/نيسان الجاري، فيبلغ سعر الذهب عيار 24 نحو 147 درهمًا، وعيار 22 نحو 135 درهمًا، وعيار 21 نحو 128 درهمًا، وعيار 18 نحو 110 دراهم، وعيار 14 نحو 85 درهمًا، وعيار 10 نحو 61 درهمًا.

ويبلغ سعر أوقية الذهب نحو 4582 درهمًا، وسعر جنيه الذهب 1031 درهمًا، فيما يبلغ سعر كيلو الذهب نحو 147338 درهمًا.

وتتصدر الإمارات دول المنطقة في تجارة تجزئة الذهب وإعادة التصدير، وتستحوذ دبي على شريحة كبيرة من الطلب سواء محليًّا أو من خلال زوار المدينة من السياح العرب والأجانب، وتمتلك سلاسل من محلات التجزئة الكبرى والصغيرة وبنى تحتية راسخة تمكنها من استيعاب الطلب بمختلف أنواعه.

وقال توحيد عبد الله رئيس مجلس إدارة مجموعة الذهب والمجوهرات في دبي، إن الذهب أثبت خلال السنوات الأخيرة أن الملاذ الأمن للاستثمار للأفراد ومخزن للقيمة، في ظل الاضطرابات الاقتصادية التي شهدتها الأسواق العالمية خلال الفترة الماضية.

وتوقع زيادة الطلب على السبائك الذهبية في منطقة الشرق الأوسط خلال الفترة المقبلة، بهدف الادخار في ظل التقلبات الاقتصادية والسياسية التي تشهدها المنطقة.

ويوجد في العالم 9 مصانع ضخمة لصناعة الذهب والمجوهرات تمتلك سويسرا 5، منها مصنع فالكامبي بمدينة باليرنا السويسرية بقدرة استيعابية 1400 طن، وميتالور بمدينة نيو شاتيل السويسرية بقدر استيعابية 650 طنًّا، ومصنع راند رينفيري بمدينة جيرمستون بجنوب إفريقيا بقدرة استيعابية 600 طن، ومصنع تاناكا في مدينة طوكيو باليابان بقدرة استيعابية 540 طنًّا، ومصنع هيرويس في مدينة هاناو بألمانيا بقدرة استيعابية 450 طنًّا، ومصنع بيرث مينت بأستراليا بطاقة استيعابية 300 طن.

وبلغت نسبة التراجع التي سجلتها أسعار الذهب عالميًّا، خلال السنوات الأربع الماضية نحو 38%.

وتشير التوقعات العالمية بأن أسعار الذهب خلال العام الجاري ستتراوح ما بين 1075 و1270 دولارًا للأوقية.

وفيما توقع مجلس الذهب العالمي تراجع الطلب على الذهب في الإمارات، إلا أن مجموعة الذهب والمجوهرات بدبي، توقعت أن يكون هذا التراجع مؤقتًا.

وساهمت التقلبات في أسعار العملات العالمية وخاصة التغيرات في سعر صرف الدولار مقابل الروبل الروسي، في تراجع مبيعات المجوهرات والماس في دبي بنسبة وصلت إلى نحو 15% خلال العام الماضي، وذلك بسبب تراجع القدرة الشرائية من السياح القادمين من أوروبا الشرقية وروسيا.

تعليقات