سياسة

ماليزيا.. تحالف مهاتير محمد يعلن فوزه بأغلبية مقاعد البرلمان

الأربعاء 2018.5.9 11:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 340قراءة
  • 0 تعليق
مهاتير محمد - أرشيفية

مهاتير محمد - أرشيفية

أعلن "تحالف الأمل"، المعارض في ماليزيا، الذي يقوده مهاتير محمد، الأربعاء، فوزه بأغلبية مقاعد البرلمان خلال الانتخابات العامة التي جرت ضد زعيم ائتلاف الجبهة الوطنية رئيس الحكومة الحالي نجيب عبدالرزاق، في ظل فضائح مالية وغضب شعبي يواجهه بسبب ارتفاع الأسعار.

مهاتير محمد، الذي تولى رئاسة الوزراء في ماليزيا في الفترة من 1981 إلى 2003، كأطول فترة لرئيس وزراء في ماليزيا، أكد في تصريحات صحفية، أنه حصد مع تحالفه الغالبية في البرلمان والمتمثلة في 112 مقعدًا من أصل 222، بحسب نتائج غير رسمية.

وينضم تحت لواء "تحالف الأمل" المعارض 4 أحزاب، هي عدالة الشعب، بزعامة أنور إبراهيم، والعمل الديمقراطي، والأمانة الوطنية الذي انشق عن الحزب الإسلامي، ووحدة أبناء الأرض الذي شكله مهاتير بعد انشقاقه عن حزب أمنو، الذي يقوده تحالف الحكم.

وكانت مراكز الاقتراع أغلقت أبوابها في الخامسة مساء بالتوقيت المحلي في ماليزيا، في انتخابات يشارك فيها قرابة 15 مليون ناخب مسجل في ماليزيا، ومن المتوقع إعلان النتائج النهائية الرسمية بحلول منتصف ليل اليوم التالي.

وتتبنى ماليزيا نظام وستمنستر البرلماني بعد استقلالها عن بريطانيا في 1957، ويتم انتخاب الحكومة بناء على الفائز بأكبر عدد من الأصوات، أي بنظام الأغلبية البسيطة، ولم يتعرض الائتلاف - الذي يقوده حزب المنظمة الوطنية المتحدة، الذي يضم أحزاباً تمثل الجماعات العرقية الثلاث الرئيسية في البلاد، وهم الملايو (الأغلبية وأكثرهم مسلمون)، والصينيون والهنود - للخسارة منذ الاستقلال.

تعليقات