China
سياسة

الجيش الليبي يعلن اقتحام درنة من عدة محاور

الأربعاء 2018.5.16 07:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1646قراءة
  • 0 تعليق
المتحدث باسم الجيش الليبي العميد أحمد المسماري- أرشيفية

المتحدث باسم الجيش الليبي العميد أحمد المسماري- أرشيفية

أعلن العميد أحمد المسماري، المتحدث باسم الجيش الليبي، خلال مؤتمر صحفي، الأربعاء، أن القوات المسلحة الليبية اقتحمت مدينة درنة من عدة محاور.‎‎

وأضاف المسماري: "نحن نقاتل في درنة لتخليصها من الإرهابيين، وبفضل القوات المسلحة الليبية، فإن فلول الإرهابيين انسحبت من مناطق في درنة".

وأكد المتحدث باسم الجيش الليبي، أن نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يأوي الإرهابيين، موضحا أن "مَن يقود المجموعات الإرهابية في درنة يقيمون في تركيا"، ووجه الشكر لأهالي درنة "الذين تفاعلوا مع القوات بشكل جيد".

وطالب الأهالي بعدم السماح للإرهابيين بوضع أسلحة فوق المنازل، مؤكدا أن "أي مصدر نيران ضد قواتنا سيتم استهدافه بشكل مباشر".


وكان الجيش الوطني الليبي، أعلن، الإثنين قبل الماضي، انطلاق عملية عسكرية موسعة لتحرير مدينة درنة من قبضة الجماعات الإرهابية المتطرفة.

وقال قائد غرفة عمليات عمر المختار في درنة، اللواء سالم الرفادي، في تصريحات لوكالة الصحافة الليبية، إن الجيش الليبي بدأ العملية العسكرية الموسعة بتعليمات من القائد العام للقوات المسلحة الليبية المشير خليفة حفتر.


وأضاف الرفادي "بدأت عملية تحرير درنة بدك حصون الجماعات الإرهابية.. حددنا أهدافنا بدقة، ونصيبها بدقة أكبر، لقد بدأت معاركنا الرائعة".

وكان القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية المشير خليفة حفتر، تفقد الأسبوع الماضي غرفة عمليات "عمر المختار" لتحرير مدينة درنة الليبية.

واطلع حفتر على الترتيبات النهائية، وآخر الاستعدادات لمعركة تحرير مدينة درنة من أيدي العناصر الإرهابية.

وشدد على ضرورة حماية المدنيين وضمان سلامتهم، في حال اقتحام قوات الجيش الليبي مدينة درنة لتطهيرها من قبضة الجماعات الإرهابية.‎

تعليقات