مجتمع

مراكز تحفيظ القرآن تنهي ألفي ختمة عن روح الشيخ زايد

الخميس 2016.6.23 09:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 332قراءة
  • 0 تعليق
محمد مطر الكعبي

محمد مطر الكعبي

أنهى طلاب وطالبات مراكز تحفيظ القرآن الكريم على مستوى الدولة ألفي ختمة أهدوا ثوابها إلى روح القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وذلك بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني الذي يصادف 19 رمضان من كل عام تخليدًا لمآثر الشيخ زايد الإنسانية محليًّا وعالميًّا.

وقال محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، إن مراكز التحفيظ شهدت تطورًا كبيرًا في ظل دعم القيادة الرشيدة برئاسة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وأخيه الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وذلك لأن القيادة الرشيدة جعلت القرآن الكريم ملهم الأجيال على مر الزمان في القراءة والتدبر والتجويد وصقل المواهب اللغوية وترسيخ القيم الإسلامية.

وكان رائد هذا التوجه المغفور له الشيخ زايد، فمن الوفاء لهذا القائد المؤسس لمراكز التحفيظ أن تبقى غراسه خضراء يانعة مثمرة في الأجيال تتنامى عامًا بعد عام، وها هم طلاب وطالبات المراكز والذين تجاوز عددهم 42 ألفًا يبرهنون على حبهم وولائهم للقيادة الرشيدة بما قاموا به من آلاف الختمات وفاء للشيخ زايد رحمة الله عليه، وفي ذلك سعادة روحية وثقافية وقرائية للطلاب وأسرهم في إمارات السعادة والوفاء والولاء.

تعليقات