رياضة

جيرارد: الذعر من أصداء الخسارة سبب كارثة خروج إنجلترا

الأربعاء 2016.6.29 06:15 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 266قراءة
  • 0 تعليق

فسر ستيفن جيرارد نجم وقائد منتخب إنجلترا السابق سبب خسارة بلاده المفاجئة أمام أيسلندا في الدور ثمن النهائي لبطولة يورو 2016.

حيث يرى جيرارد أن لاعبي إنجلترا تأثروا بشكل كبير بالضغط النفسي الواقع عليهم، والخوف مما سيُكتب عنهم حال الخسارة من منتخب بحجم أيسلندا الذي يشارك لأول مرة.

وأوضح جيرارد أنه لن ينضم إلى مصاف المنتقدين للاعبي المنتخب الإنجليزي لأنه يعرف شعورهم، وأضاف أنه بالرغم من عدم تعرضه لهزيمة مماثلة من منتخب صغير "كرويا" إلا أنه يتفهم ما يدور في مخيلة اللاعبين وما كانوا يفكرون به خلال المباراة.

وأشار إلى أن العامل النفسي كان له تأثير كبير، إذ أن اللاعبين من الواضح أنه وبالأخص بعد الهدف الثاني لأيسلندا كانوا يفكرون في كيف ستكون ردة الفعل في وسائل الإعلام البريطانية لو لم يعودوا بالنتيجة، بأكثر ما كانوا يفكرون في كيفية التعادل وحسم المباراة لصالحهم.

ولم يفلح منتخب إنجلترا في تعديل تأخره المبكر أمام أيسلندا على الرغم من أنه بادر بالتسجيل في الدقيقة الثالثة من ركلة جزاء نفذها القائد روني.

وأضاف في مقاله لصحيفة "تليجراف": "كل ما يقال من تعليمات واستعدادات قبل تلك المباراة ينساه اللاعبون في تلك الحالة.. ورأينا ذلك من خلال التسديدات التي بلا جدوى، وسيطر القلق على تفكيرهم ما انعكس سلبياً على الأداء".

وتابع: "البعض يقول إن المشكلة في عقلية اللاعب الإنجليزي، لكننا نتحدث الآن عن 50 عاما بلا بطولة منذ مونديال 1966".

تعليقات