مجتمع

اتهام "مخبر" بالجيش النمساوي بالتورط في اعتداء على مسجد

الثلاثاء 2016.7.5 01:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 197قراءة
  • 0 تعليق
صورة تعبيرية

صورة تعبيرية

يحقق الجيش النمساوي في اتهامات موجهة لأحد العاملين فيه بالتورط في تدنيس مسجد بمدينة "جراتس"، عاصمة ولاية "ستيريا" جنوب شرق البلاد.

وكان قد تم اعتقال رجل من اليمين المتطرف في مايو الماضي بتهمة تعليق رأسي خنزير على سور خارج المسجد قيد الإنشاء مع مركز إسلامي، وتلطيخ المئذنة بالدماء.

وتقول النيابة العامة الآن إنها تعتقد أن موظفا بمكتب الدفاع بالجيش كان على علم بأن الرجل يخطط لتدنيس المسجد ولم يفعل شيئا لوقفه.

ويحقق المدعون العموم بالتحديد في موظف غير رسمي يستخدمه مكتب الدفاع بالجيش كمخبر، تردد أنه متغلغل في جناح اليمين المتطرف ويشتبه بأنه كان يعلم بهجوم المسجد، بل أنه شارك في ذلك بنفسه. وزعم المخبر بأنه أبلغ ضابطه القيادي بأمر الهجوم لكنه لم يفعل شيئا.

وذكرت وزارة الدفاع بأنها علمت فقط بأمر هذه الاتهامات قبل بضعة أيام، لكنها ستفحص كل التفاصيل بدقة، وذكر ميشيل باور، المتحدث باسم الجيش النمساوي، أن الأوامر صدرت بإجراء تحقيق داخلي، لكنه ربما يستغرق بعض الوقت.

وذكر موقع "ذا لوكال" الإخباري الأوروبي أن وزارة الدفاع النمساوية أبلغت عن تصاعد في جرائم الكراهية بنسبة 54 % في النمسا خلال العام الماضي، مع زيادة البلاغات عن التخريب والاعتداء والتحريض على الكراهية ضد الأجانب.

 

تعليقات