سياسة

أفغانستان تعلن وقف إطلاق النار مع "طالبان" بمناسبة عيد الفطر

الخميس 2018.6.7 12:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 583قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأفغاني أشرف غني

الرئيس الأفغاني أشرف غني

أعلن الرئيس الأفغاني أشرف غني، اليوم الخميس، وقفا مؤقتا لإطلاق النار، وذلك بمناسبة عيد الفطر. 

وقال الرئيس الأفغاني، في رسالة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إن وقف إطلاق النار سيبدأ الإثنين في الـ27 من شهر رمضان، وسيتواصل حتى خامس أيام عيد الفطر.

وأوضح غني أن هذا القرار غير المسبوق يأتي ردا على "الفتوى التاريخية الصادرة عن مجلس العلماء الأفغان" الذين اعتبروا أن القتال باسم الجهاد في أفغانستان، أمر "غير شرعي" في الإسلام، داعين لعقد مباحثات سلام.

وكان مجلس العلماء الأفغان الذي عقد جمعية كبرى (لويا جيرغا)، الإثنين، في كابول بحضور آلاف رجال الدين الذين قدموا من 34 محافظة، قد نشر فتوى من 7 نقاط تعلن أن "الهجمات الانتحارية والتفجيرات تتعارض مع الإسلام وهي حرام".

وبينوا أنه "لا أساس قانوني للحرب الجارية في أفغانستان حيث الأفغان وحدهم هم ضحايا الحرب (التي) لا تحمل أي قيمة دينية ولا وطنية ولا إنسانية".

وبعد ساعة من نشر هذه الفتوى التي بُثت مباشرة على التلفزيون، فجّر انتحاري نفسه عند مدخل الخيمة التي كانت تعقد فيها الجمعية موقعا 7 قتلى في اعتداء تبناه تنظيم "داعش" الإرهابي.

وسقط مئات القتلى والجرحى في تفجيرات كبيرة بأفغانستان منذ بداية العام، كثير منها في العاصمة كابول، لكن المدن الإقليمية استهدفت أيضا مع تصعيد حركة طالبان الإرهابية للمعارك في أنحاء البلاد.

وكان الرئيس غني قد قدم مبادرة سلام تجاه حركة "طالبان" في نهاية فبراير/شباط، لكن منذ ذلك الحين لم يتجاوب أحد رسميا معها.

من جهتها، أصدرت بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة في أفغانستان (يوناما) بيانًا رحبت فيه بإعلان حكومة أفغانستان عن الوقف المؤقت لإطلاق النار.

وأشاد الممثل الخاص للأمين العام في أفغانستان ورئيس البعثة تاداميشي ياماموتو بالتأهب المعلن للسُلطات الأفغانية للشروع، بحسن نية، في اتخاذ أي خطوات نحو عملية سلام رسمية .

تعليقات