سياسة

ترامب يشعل غضب أفريقيا بتصريحات "جارحة"

الجمعة 2018.1.12 07:14 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 630قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - رويترز

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - رويترز

أكد الاتحاد الأفريقي، الجمعة، أن العبارات المنسوبة إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يصف فيها دولا أفريقية بأنها "حثالة"، تمثل شذوذا عن "السلوك المقبول" وتثير الغضب.

وقالت إبا كالوندو، المتحدثة باسم رئيس الاتحاد الأفريقي موسى فقي، إن تصريح ترامب يشذ "عن السلوك المقبول". وأضافت "هذا ليس جارحاً فحسب، باعتقادي.. للشعوب ذات الأصول الأفريقية في الولايات المتحدة وإنما بالتأكيد للمواطنين الأفارقة كذلك".

وكانت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية قالت إن الرئيس ترامب حمل بعنف خلال اجتماع، أمس الخميس، في البيت الأبيض حول الهجرة من دول أفريقية وهايتي، حيث وصفها بـ"الأوكار القذرة".

واستقبل الملياردير الجمهوري في مكتبه عددا من أعضاء مجلس الشيوخ بينهم الجمهوري ليندسي جراهام والديمقراطي ريتشارد دوربن للبحث في مشروع يقترح الحد من لم الشمل العائلي، ومن دخول القرعة على البطاقة الخضراء، في المقابل سيسمح الاتفاق بتجنب طرد آلاف الشبان الذين وصلوا في سن الطفولة إلى الولايات المتحدة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر لم تسمها أن ترامب سأل خلال المناقشات: "لماذا يأتي كل هؤلاء الأشخاص القادمين من أوكار قذرة إلى هذا البلد؟"، مشيرة إلى أن ترامب كان يشير بذلك إلى دول في أفريقيا وهايتي والسلفادور.

ومن جانبها، وصفت الأمم المتحدة هذه التصريحات بأنها "صادمة ومعيبة" و"عنصرية". وقال المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان للصحفيين في جنيف إنه "في حال تأكدت فإنها تصريحات صادمة ومعيبة من رئيس الولايات المتحدة.. آسف، لكن لا أجد كلمة أخرى غير "عنصرية" لوصفها".

تعليقات