سياسة

الأمم المتحدة: إهانة ترامب لهايتي وأفريقيا "عنصرية معيبة"

الجمعة 2018.1.12 03:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 760قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - أرشيفية

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - أرشيفية

قالت الأمم المتحدة، الجمعة، إن تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب التي وصف فيها دولا أفريقية وهايتي بألفاظ بذيئة "صادمة ومعيبة وعنصرية". 

  وصرح المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان للصحفيين في جنيف قائلا: "في حال تأكدت، فإنها تصريحات صادمة ومعيبة من رئيس الولايات المتحدة. آسف، لكن لا أجد كلمة أخرى غير (عنصرية) لوصفها". 

وقالت مسؤولة كبيرة في حزب المؤتمر الوطني الأفريقي الحاكم في جنوب أفريقيا، اليوم الجمعة: إن تصريحات منسوبة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب يشير فيها لبعض الدول الأفريقية بأنها "حثالة الدول"، مهين بشدة لجنوب أفريقيا.

وقالت جيسي دوارتي، نائبة الأمين العام للحزب، خلال مؤتمر صحفي في إقليم إيسترن كيب: "بلدنا ليس حثالة، وكذلك هايتي أو أي دولة أخرى في محنة". 

وقالت دوارتي للصحفيين: "وكأن الولايات المتحدة ليس لديها مشاكل.. هناك بطالة في الولايات المتحدة وهناك أناس لا يتمتعون بخدمات الرعاية الصحية". 

وأضافت: "لن ننجر إلى تصريحات تحط بهذا الشكل من شأن أي دولة تعاني من أي نوع من المصاعب الاجتماعية والاقتصادية أو غيرها من الصعوبات".

وقال مصدران مطلعان إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تساءل: لماذا تريد الولايات المتحدة أن تستقبل مهاجرين من هايتي ودول أفريقية؟ مشيرا إلى بعضها بتعبير "أوكار قذرة".

ووفقا للمصدرين اللذين طلبا عدم نشر اسميهما جاءت تصريحات ترامب التي أدلى بها في البيت الأبيض، في الوقت الذي كان السيناتور الديمقراطي ديك دربين والسيناتور الجمهوري لينزي جراهام يطلعانه فيه على مشروع قانون جديد للهجرة أعدته مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ من الحزبين. 

وذكر المصدران أن مسؤولين آخرين من الحكومة كانوا حاضرين أثناء الحديث. 

وكان المشرعان يصفان كيفية عمل بعض برامج الهجرة بما في ذلك برنامج يوفر ملاذا في الولايات المتحدة لمواطني الدول التي تعاني كوارث طبيعية أو صراعات أهلية.

تعليقات