رياضة

تقرير.. مانشستر سيتي يرد الدين لليفربول بعد عام كامل

الجمعة 2019.1.4 02:57 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 237قراءة
  • 0 تعليق
أليسون بيكر

أليسون بيكر حارس ليفربول

ألحق مانشستر سيتي الهزيمة الأولى بمنافسه ليفربول في الدوري الإنجليزي هذا الموسم، بالفوز بنتيجة 2-1، في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب "الاتحاد" في الجولة الـ21، ليذيقه من نفس الكأس التي تجرع منها العام الماضي.

وكان ليفربول أوقف سلسلة اللاهزيمة لمان سيتي في يناير/كانون الثاني 2018، بعدما تغلب عليه الموسم الماضي بنتيجة 4-3، ليرد "السيتزنز" الدين للريدز، بإلحاق الهزيمة الأولى به في دوري هذا الموسم.

وشهدت المباراة مجموعة من الأرقام القياسية التي تحققت؛ أبرزها تلقي شباك البرازيلي أليسون بيكر، حارس مرمى ليفربول، أكثر من هدف لأول مرة في البريمييرليج هذا الموسم. 

وقرر الإسباني بيب جوارديولا، مدرب مان سيتي، سحب لاعبه الإسباني ديفيد سيلفا من المباراة، ليصبح أكثر لاعب يتم استبداله في تاريخ البريمييرليج بواقع 120 مرة.

وسجل الألماني ليروي ساني هدف فوز السيتي في المباراة، ليصل إلى رابع أهدافه في شباك "الريدز"، الذي بات ضحيته المفضلة في الدوري الإنجليزي.

واستطاع البرازيلي روبرتو فيرمينو مهاجم ليفربول، تسجيل هدف فريقه الوحيد في المباراة، ليصل إلى رابع أهدافه في آخر مباراتين بالدوري، أكثر مما سجل خلال 23 مباراة سابقة.

ورغم الهزيمة، واصل ليفربول تربعه على عرش صدارة الترتيب برصيد 54 نقطة، لكن مان سيتي قفز للمركز الثاني، ليقلص الفارق معه إلى 4 نقاط.



تعليقات