سياسة

أمريكا تحظر على موظفيها التنقل في القدس والضفة

الأربعاء 2017.12.6 12:00 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 552قراءة
  • 0 تعليق
القدس المحتلة

القدس المحتلة

حظرت القنصلية الأمريكية العامة في القدس الشرقية على موظفيها الوصول إلى بلدة القدس القديمة والضفة الغربية فيما دعت المواطنين الأمريكيين إلى تجنب التواجد وسط الحشود في هذه المناطق.

وجاء هذا الحظر بعد دعوات فلسطينية لمسيرات واحتجاجات بدءا من يوم غد الأربعاء ضد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.

وقالت القنصلية الأمريكية في القدس، على موقعها الإلكتروني، ليل الثلاثاء، إنه "بعد دعوات واسعة إلى مظاهرات بدءا من السادس من ديسمبر/كانون الأول في القدس والضفة الغربية فإنه يحظر على الموظفين الحكوميين الأمريكيين وعائلاتهم وحتى إشعار آخر، التنقل بصورة شخصية في بلدة القدس القديمة والضفة الغربية بما فيها بيت لحم وأريحا".

وأضافت "لا يسمح للموظفين الحكوميين الأمريكيين التنقل إلى بلدة القدس القديمة والضفة الغربية إلا بعد اتخاذ تدابير أمنية إضافية".

وأشارت إلى أن "على مواطني الولايات المتحدة الأمريكية تجنب المناطق التي تتواجد فيها حشود وحيث يزداد الوجود الشرطي والعسكري".

يذكر أنه لا يسمح منذ سنوات للموظفين الحكوميين الأمريكيين بالوصول إلى قطاع غزة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أبلغ الرئيس الفلسطيني محمود عباس، ليل الثلاثاء، نيته نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس في خطوة لم يسبقه إليها أي رئيس أمريكي آخر.

ودعت الفصائل الوطنية الفلسطينية إلى مسيرات واحتجاجات في الأراضي الفلسطينية بدءا من يوم غدا الأربعاء احتجاجا على هذه القرار.

تعليقات