مجتمع و صحة

مجلة أمريكية: دعم القيادة الإماراتية للمرأة وراء حضورها الفاعل

الجمعة 2017.8.25 08:40 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 527قراءة
  • 0 تعليق
إماراتيات يحتفلن بيوم المرأة الإماراتية- أرشيف

إماراتيات يحتفلن بيوم المرأة الإماراتية- أرشيف

وصفت مجلة أمريكية المرأة الإماراتية بأنها حجر الأساس لكثير من النجاحات التي تشهدها دولة الإمارات، مشيدة في هذا الإطار بدعم القيادة الرشيدة لابنة الإمارات، الأمر الذي ضمن لها حضورا فاعلاً في مختلف القطاعات.

وألقت المجلة الأمريكية للنقل، الصادرة من بلايمو، ماساشوسيتس، الضوء على التحاق المرأة الإماراتية بالقطاع البحري، في ملمح جديد من ملامح مساهمتها الواسعة في الاقتصاد الوطني بما يواكب أهداف "رؤية 2030".

وقالت، إن المرأة في الإمارات، حققت إنجازات متقدمة في العديد من القطاعات بفضل رؤية ودعم القيادة الرشيدة، الذي وصل بها إلى أعلى المناصب التنفيذية في القطاعين العام والخاص.

ورأت أن تخرج إماراتيات في "برنامج القباطنة البحريين"، دليل على قدرة ابنة الإمارات، على الإسهام بنشاط في التنمية الاجتماعية والاقتصادية محليا وإقليميا ودوليا، منوهة إلى أن ذلك يأتي في موازاة حرص القيادة الرشيدة على ضمان حضور المرأة الفاعل في مختلف القطاعات، الأمر الذي جعلها في نهاية المطاف تشكل الحجر الأساس لكثير من النجاحات التي تشهدها الإمارات.

وكانت "موانئ أبوظبي"، المطور الرئيسي والشركة المشغلة للموانئ التجارية والمجتمعية في إمارة أبوظبي ومحطة الحاويات في ميناء الفجيرة بالإضافة إلى مدينة خليفة الصناعية، أعلنت عن تخريج أول 3 إماراتيات من متدربي برنامج القباطنة البحريين للسفن التجارية الأقل من 24 مترا من مركز التدريب البحري التابع لها.

واعتبرت المجلة تخرج الإماراتيات الثلاث خطوة جديدة للإمارات وأبوظبي، في دعم المرأة قبيل أيام قليلة على احتفال الدولة بيومها في 28 أغسطس الجاري.

وقالت: "قبيل يوم المرأة الإماراتية، حصلت سحر راستي وفاطمة الخاجة ومهرة الشامسي، على شهادة الجدارة كقبطان للسفن التجارية حتى 24 مترا، مع 10 طلاب آخرين بعد 6 أشهر ونصف الشهر من التدريب النظري والعملي المكثف والدورات الدراسية".

وأوضحت أن "موانئ أبوظبي" بدأت الدورة التدريبية خصيصا لتدريب المواطنين والمواطنات على المهارات المطلوبة، ليصبحوا قباطنة بحريين بما يتماشى مع رؤية القيادة الإماراتية الداعمة لتمكين المرأة في شتى المجالات، باعتبارها عنصرا رئيسيا في تنمية المجتمع، مشيرة إلى أن مدربين من الكلية البحرية الأسترالية أشرفوا على تدريب الطلاب، فيما أصدرت هيئة السلامة البحرية الأسترالية شهادة التخرج.

ولفتت المجلة إلى أن هذا الإنجاز يترافق مع اجتياز الإماراتية فوزية الظاهري للدورة التخصصية في برنامج خدمة مراقبة حركة السفن حسب المعايير الدولية للرابطة الدولية للمساعدات الملاحية والمنارات (IALA) حيث تعتبر أول إماراتية تعمل في مجال خدمة مراقبة السفن ضمن "أبوظبي للخدمات البحرية" (SAFEEN).

تعليقات