رياضة

الأرجنتين توضح حقيقة تناول المنشطات في مونديال 2010

الأربعاء 2017.8.23 02:31 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 237قراءة
  • 0 تعليق
كأس العالم 2010

منتخب الأرجنتين

أكد المنسق الطبي لمنتخب الأرجنتين دوناتو فياني أن الأدوية التي تم استخدامها من قبل بعض لاعبي الفريق الوطني حين كان تحت قيادة دييجو أرماندو مارادونا في مونديال 2010 بجنوب أفريقيا، كانت قانونية، نافيا استخدام المنشطات من جانب خمسة لاعبين، بحسب ما ذكرته مجموعة قرصنة معلوماتية روسية. 

وقال فياني لصحيفة (أوليه) الرياضية حين سألته عن ما نشرته مجموعة القرصنة المعلوماتية (فانسي بيرز)، "هذا الأمر غير منطقي، كانت أمور تمت في إطار القوانين المتعارف عليها. لدينا كافة الشهادت وكذلك موجودة لدى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) والوكالة العالمية لمكافحة المنشطات".

وذكرت مجموعة (فانسي بيرز) أن 25 لاعبا، منهم خمسة أرجنتينيين، استخدموا عقاقير محظورة من جانب فيفا، أثناء مونديال 2010 بجنوب أفريقيا.

وأكد فياني أن كل من دييجو ميليتو وكارلوس تيفيز وخوان سيباستيان فيرون وجابرييل هاينز ووالتر صامويل، كان لديهم تصاريح من الاتحاد الدولي لكرة القدم باستخدام هذه العقاقير.

وأوضح أن ميليتو على سبيل المثال، كان يحتاج لتناول عقار 'سالبوتامول' بسبب معاناته من عدوى مزمنة بالرئة وعلى الرغم من أن هذا العقار محظور، استطاع استخدامه بفضل هذه الشهادة، مبرزا أن كافة المستندات موجودة لدى الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم.

جدير بالذكر أن منتخب راقصي التانجو الذي كان يتولى إدارته الفنية مارادونا في ذلك المونديال، ودع البطولة في ربع النهائي على يد ألمانيا بعد الخسارة برباعية نظيفة.


تعليقات