سياسة

المغرب.. القبض على زعيم احتجاجات "بائع السمك" الحسيمة

الإثنين 2017.5.29 02:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 777قراءة
  • 0 تعليق
صدامات بين الشرطة والمتظاهرين بالحسيمة

صدامات بين الشرطة والمتظاهرين بالحسيمة

أعلن مصدر في الحكومة المغربية، الإثنين، أنه تم القبض على، ناصر زفزافي، زعيم الحركة الاحتجاجية في مدينة الحسيمة شمال المملكة، المستمرة منذ أكثر من 6 أشهر، احتجاجا على مقتل بائع سمك. 

وقال المصدر "لقد أوقف زفزافي" الذي كان ملاحقا من القضاء منذ مساء، الجمعة الماضية، بتهمة تهجمه على إمام مسجد اثناء القائه الخطبة. واندلعت اشتباكات عندما حاولت السلطات إلقاء القبض عليه في منزله بالحسيمة.

وكان زفزافي وهو عاطل عن العمل (39 عاما) تحول إلى رمز للتحركات الشعبية التي تسمى "الحراك" وتهز منطقة الريف منذ مقتل بائع سمك في نهاية أكتوبر/ تشرين الأول 2016 داخل شاحنة نفايات.

وتظاهر مساء، أمس الأحد، بضع مئات من الأشخاص في الحسيمة لليلة الثالثة على التوالي لكن دون وقوع حوادث. وتجمع شبان في حيين على الأقل على أمل التظاهر في الساحة الكبرى بوسط الحسيمة، وهم يهتفون "دولة فاسدة" و"كرامة" و"كلنا زفزافي".

وخلال الساعات الـ48 الأخيرة اعتقلت قوات الأمن في الحسيمة 20 شخصا، بينهم العديد من الناشطين في الحراك، وذلك بشبهة "ارتكاب جنايات وجنح تمس بالسلامة الداخلية للدولة وأفعال أخرى تشكل جرائم بمقتضى القانون".

 وبادرت الحكومة إلى عدد من الإجراءات المتعلقة بتنمية اقتصاد المنطقة، مرسلة وفودا وزارية في الأشهر الستة الأخيرة، لكنها عجزت عن تهدئة الاحتجاجات.



تعليقات