تكنولوجيا

6 ظواهر فلكية في 2019.. خسوفان للقمر و3 كسوفات للشمس وعبور لعطارد

الجمعة 2019.1.4 11:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 369قراءة
  • 0 تعليق
العالم على موعد مع 6 ظواهر فلكية في 2019

العالم على موعد مع 6 ظواهر فلكية في 2019

قبل أن يبدأ العام الجديد، تصدر مراكز البحوث الفلكية دليلا فلكيا يتضمن أبرز الأحداث التي سيشهدها العام، ويكون وقوع تلك الأحداث في الموعد المحدد سلفا دليلا على دقة الحسابات الفلكية. 

وحملت الأدلة الفلكية 6 أحداث مهمة سيشهدها عام 2019 ، وتقدم "العين الإخبارية" حصرا لهذه الأحداث: 

3 كسوفات للشمس

تعد ظاهرة الكسوف الشمسي من أبرز الظواهر التي ستحدث خلال العام، وتتباين بين الكسوف الكلي والجزئي والحلقي.

1- الكسوف الجزئي

تفتتح ظواهر العام الفلكية 6 يناير بكسوف جزئي للشمس غير مشاهد في المنطقة العربية، حيث يمكن رؤيته في مناطق شرق آسيا واليابان وشمال ميكرونيزيا وجزرايلوتيان والمحيط الباسيفكي.

وتشير الحسابات الفلكية إلى أن الكسوف منذ بدايته وحتى نهايته يستغرق 4 ساعات و15 دقيقة، وعند ذروته يغطي قرص القمر نحو 72% من قرص الشمس.


2- الكسوف الكلي

في الثاني من يوليو سيكون العالم على موعد مع كسوف كلي للشمس غير مشاهد أيضا في المنطقة العربية. ويمكن رؤيته في معظم أمريكا الجنوبية وشرق أوقيانوسيا والمحيط الباسيفكي، وسوف يستغرق الكسوف من بدايته إلى نهايته مدة قدرها 4 ساعات و50 دقيقة، وعند ذروته سيغطي كامل قرص الشمس.


3- الكسوف الحلقي

تنتهي ظواهر الكسوف في 2019 بكسوف حلقي في 26 ديسمبر، سيكون مشاهدا في المنطقة العربية وشمال شرق قارة أفريقيا وقارة آسيا ما عدا شمال وشرق روسيا وشمال وغرب أستراليا وميكونزيا.

ويرى هذا الكسوف جزئيا في دول السعودية والإمارات والكويت وعمان وباكستان والهند وسيرلانكا وماليزيا وإندونيسيا والفلبين وبروني. وسيستغرق الكسوف منذ بدايته وحتى نهايته مدة قدرها 5 ساعات و36 دقيقة.


خسوفان للقمر

من الظواهر الفلكية المهمة أيضا خسوف القمر، والذي سيكون إما خسوفا كليا وإما جزئيا، وستحدث هذه الظاهره مرتين.

4- خسوف كلي

يحدث الخسوف الكلي للقمر في 20 يناير، وسيكون مشاهدا في المنطقة العربية والشرق الأوسط وأوروبا وأفريقيا والأمريكتين ومعظم شرق روسيا ومعظم أوقيانوسيا والمحيط الباسيفكي.

وسوف تستغرق جميع مراحل الخسوف منذ بدايته وحتى نهايته مدة قدرها 5 ساعات و15 دقيقة تقريبا.


5- خسوف جزئي

يحدث الخسوف الجزئي في 16 يوليو، حيث سيغطي ظل الأرض 65% تقريبا من سطح القمر، وسوف تستغرق جميع مراحل الخسوف مذ بدايته وحتى نهايته مده قدرها 5 ساعات و38 دقيقة تقريبا.

ويمكن رؤية الخسوف في المنطقة العربية وفي مناطق أستراليا وقارة آسيا ما عدا الشمال الشرقي منها وقارة أفريقيا وقارة أوروبا وشمال إسكندنافيا ومعظم أمريكا الجنوبية.


6- عبور عطارد قرص الشمس

العالم على موعد مع ظاهرة لا تتكرر كثيرا وهي عبور عطارد قرص الشمس يوم الإثنين 11 نوفمبر، وترى هذه الظاهرة في المنطقة العربية ومعظم أنحاء العالم، ويستغرق هذا العبور 5 ساعات و28 دقيقة.

وكان آخر عبور لعطارد قرص الشمس في 9 مايو 2016، وسيكون العبور التالي في 13 نوفمبر 2032، ثم عبور آخر في 7 نوفمبر 2039.


تعليقات