سياسة

أستراليا تعترف بـ"جوايدو" رئيسا مؤقتا لفنزويلا

الإثنين 2019.1.28 04:34 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 289قراءة
  • 0 تعليق
خوان جوايدو يتحدث أمام أنصاره في العاصمة كاراكاس

خوان جوايدو يتحدث أمام أنصاره في العاصمة كاراكاس

أعلنت أستراليا، اليوم الإثنين، اعترافها برئيس البرلمان الفنزويلي خوان جوايدو رئيساً موقّتاً لفنزويلا، إلى حين إجراء انتخابات.

 وقالت وزيرة الخارجية الأسترالية ماريز باين -في بيان- إن بلادها تؤيّد حصول "انتقال نحو الديمقراطيّة في فنزويلا في أسرع وقت ممكن".

ويأتي اعتراف أستراليا بجوايدو رئيساً لفنزويلا، إثر خطوة مماثلة اتّخذتها الولايات المتّحدة وكندا ودول عدّة في أمريكا اللاتينية.

وتشهد فنزويلا نزاعا بين الرئيس نيكولاس مادورو ورئيس البرلمان المعارض خوان جوايدو الذي أعلن نفسه رئيسا بالوكالة.

وكانت بريطانيا وألمانيا وفرنسا وإسبانيا، قالت إنها ستعترف بجوايدو رئيسا ما لم يعلن الدعوة لانتخابات جديدة خلال 8 أيام، وهو تحذير قالت روسيا إنه "سخيف" ووصفه وزير خارجية فنزويلا بأنه "طفولي".

ووصفت واشنطن وكندا ومعظم دول أمريكا اللاتينية والكثير من الدول الأوروبية، فوز مادورو بفترة رئاسة ثانية في مايو/أيار بأنه "مزيف". 

وتدين القوات المسلحة لمادورو بالولاء، إلا أن أكبر مبعوث عسكري فنزويلي لدى الولايات المتحدة انشق، أمس السبت، وانضم إلى صف جوايدو.

وعقد مجلس الأمن الدولي، السبت، اجتماعاً طارئاً لبحث الأزمة السياسية في فنزويلا بين المعارضة بقيادة خوان جوايدو والرئيس نيكولاس مادورو، بطلب من الولايات المتحدة، فشلت روسيا في إيقافه.

تعليقات