بيئة

سوء الأحوال الجوية يقتل 6 في تونس

الخميس 2018.10.18 07:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 367قراءة
  • 0 تعليق
6 قتلى نتيجة سوء الأحوال الجوية في تونس

6 قتلى نتيجة سوء الأحوال الجوية في تونس

أعلنت وزارة الداخلية التونسية مقتل 6 أشخاص وفقدان اثنين آخرين، نتيجة سوء الأحوال الجوية التي تشهدها البلاد منذ الأربعاء.

وتأتي الأمطار الغزيرة بعد شهر من عواصف مطرية أودت كذلك بحياة 5 أشخاص على الأقل في مناطق الوطن القبلي شمال شرقي البلاد.

وقتل شخصان في ولاية الكاف (شمال غرب)، وآخر في مدينة قرمبالية (شمال شرق)، حسب ما أشار المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية سفيان الزعق لوكالة فرانس برس.

وأشار الزعق إلى غرق طفل يبلغ من العمر 6 سنوات، الأربعاء، في منطقة سيدي بوزيد (وسط غرب)، كما جرفت سيول رجلاً في الأربعين من عمره في ولاية القصرين المجاورة، وفقدان شخصين منذ الأربعاء أحدهما في القصرين (وسط غرب) والآخر في زغوان (شمال شرق).

وتم العثور، صباح الجمعة، على جثة طفل مفقود جرفته مياه الأمطار.
وقال معز تريعة، الناطق الرسمي باسم الحماية المدنية، إنه "تم العثور على جثة الطفل المفقود البالغ من العمر 6 سنوات بوادي الحناينية في معتمدية الناظور التابعة لولاية زغوان وسط تونس".
وأضاف أنه: "تم استخدام طائرة دون طيار مزودة بكاميرا حرارية وكاميرا للرؤية العميقة في عمليات البحث عن الطفل، مع تمشيط 11 كيلومترا لتحديد النقاط المشتبه بها، ليتم العثور على الطفل على بعد 6 كيلومترات من مكان سقوط سيارة والده".
وكان الطفل على متن سيارة خفيفة رفقة والده حين داهمتهما المياه القوية بعد فيضان وادي الحناينية بالمنطقة ذاتها.

وارتفع منسوب المياه في عدد من المدن، ومن بينها العاصمة تونس وأطرافها، حيث اُغلقت المدارس خلال النهار.

وعمد البعض الى ركن سياراتهم وخلع أحذيتهم، من أجل اجتياز الطرقات الغارقة بالمياه، للوصول إلى مكان عملهم في مركز المدينة، وأغلقت المدارس في مدينة القصرين وسيدي بوزيد وعدد من المناطق التي طالتها الفيضانات.

ودعت وزارة الداخلية السائقين الى اتخاذ الحيطة، مشيرة الى أن عددا من الطرق التي تربط بين المدن غير سالكة.

تعليقات