اقتصاد

مليون و777 ألف مسافر خلال الأسبوع الأخير من 2018 عبر منافذ دبي

الأربعاء 2019.1.2 09:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 110قراءة
  • 0 تعليق
مليون و777 ألف مسافر خلال الأسبوع الأخير من 2018 عبر منافذ دبي

مليون و777 ألف مسافر خلال الأسبوع الأخير من 2018 عبر منافذ دبي

بلغ إجمالي عدد المسافرين القادمين والمغادرين في جميع منافذ إمارة دبي خلال الفترة من 23 ديسمبر الماضي حتى الأول من يناير الجاري مليونا و777 ألفا و913 مسافرا. 

وقد بلغ عدد المسافرين القادمين والمغادرين عبر المنافذ الجوية مليونا و643 ألفا و95 مسافرا في حين بلغ عدد المسافرين القادمين والمغادرين عبر المنافذ البرية 102 ألف و829 مسافرا .. فيما بلغ عدد المسافرين عبر المنافذ البحرية 31 ألفا و989 مسافرا. 

وسجلت البوابات الذكية المنتشرة في صالات القادمين والقادمين عبر مطارات دبي خلال الفترة نفسها دخول وخروج 287 ألفا و923 مسافرا حيث بلغ عدد القادمين منهم 150 ألفا و539 مسافرا في حين بلغ عدد المغادرين منهم 137 ألفا و384 مسافرا.

والجدير بالذكر أن 28 ديسمبر/كانون الأول الماضي سجل أعلى رقم دخول للمسافرين حيث وصل عددهم إلى 111 ألفا و218 مسافرا في حين سجل أعلى رقم خروج للمسافرين في 29 ديسمبر/كانون الأول الماضي حيث وصل عددهم إلى 93 ألفا 652 مسافرا ويعد هذا الرقم دليلا على جاذبية الإمارات بشكل عام ودبي بشكل خاص في استقطاب الجميع لما تتمتع به من مقومات اقتصادية سياحية اجتماعية وغيرها. 

وعملت إقامة دبي - عبر مطار دبي الذي يعتبر واحدا من أكبر مطارات الإمارات من حيث أعداد المسافرين الدوليين - ضمن منظومة السفر الذكي الذي يهدف للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة ومواكبة آخر المستجدات التي تطرأ على كل الصعد، وسعت لتسخير كل الإمكانيات والعمل على تسريع إنهاء إجراءات المسافرين عبر منطقة الجوازات من خلال إجراءات التخليص المسبق والبوابات الذكية والممر الذكي التي ساهمت بشكل كبير في تسهيل إجراءات السفر خلال ثوان وإسعاد المسافرين. 

ووجه اللواء محمد أحمد المري، مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب دبي، شكره لموظفي المنافذ البرية والبحرية والجوية في إمارة دبي الذين يحملون على عاتقهم مسؤولية حماية منافذ الإمارات وأمنها كونهم الواجهة الأمامية لإمارة دبي، والتي يعكسون من خلالها صورة مشرفة للإمارات وخص بالذكر مأموري الجوازات في مطارات دبي بفضل دورهم الجبار والمتميز في تسهيل إجراءات المسافرين ووصولهم من وإلى المطار. 

وقال إننا نعمل على تحقيق رؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بضرورة أن يبقى مطار دبي الدولي وكل منافذ إمارة دبي الواجهة الحضارية التي تعكس القيم الإنسانية النبيلة التي يتميز بها شعبنا ومجتمع الإمارات عموما. 

وأكد اللواء المري سعي إقامة دبي لتطوير كفاءة موظفيها بما يلبي تطلعات القيادة الحكيمة للحفاظ على المنجزات ورفع الجاهزية والاستعداد لكل الاحتمالات انطلاقا من المساهمة في مسيرة البناء التي تتطلب تعزيزها عبر الحفاظ على أمن واستقرار الوطن.

تعليقات