سياسة

في ذكرى الاستفتاء.. إغلاق طرق ومسار قطار في كتالونيا

الإثنين 2018.10.1 12:16 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 420قراءة
  • 0 تعليق
اشتباكات بين الشرطة ومؤيدي الانفصال في كتالونيا - رويترز

اشتباكات بين الشرطة ومؤيدي الانفصال في كتالونيا - رويترز

قطع آلاف الانفصاليين الكتالونيين، الإثنين، مسار قطار سريع وطرقات سريعة وشوارع في برشلونة، في الذكرى الأولى لاستفتاء تقرير المصير الذي حظرته مدريد وأدى إلى أعمال عنف وقمع.

وأعلنت شركة السكك الحديدية رينفي "قطع مسار القطار السريع في جيرونا الواقعة على بُعد 100 كلم شمال شرق برشلونة".

وبثت محطات التلفزة مشاهد لنشطاء في مجموعة "لجان الدفاع عن الجمهورية" التي تطالب بالانفصال عن مدريد ينتشرون فوق مسار القطار ويقطعون طرقات.

وأكدت إدارة الشبكات الطرقية قطع طريق سريع يربط بين برشلونة وبلنسية وآخر يربط بين برشلونة ومدريد.

وألقت شرطة مكافحة الشغب الإسبانية في إقليم كتالونيا القبض على 6 أشخاص، بعد اشتباكات مع محتجين خلال احتفالات بمرور عام على استفتاء انفصال الإقليم.

وتدخل رجال الشرطة في أعقاب إلقاء مجموعة من المتظاهرين المقنّعين المؤيدين للانفصال بيضا ومسحوقا ملونا عليهم؛ ما أثار سحبا داكنة من الغبار في الشوارع التي غالبا ما يرتادها السياح.

ورددت جماعات مؤيدة للانفصال هتافات مثل: "لن ننسى، لن نصفح"، وواجهت محتجين مؤيدين للسلطة المركزية في مدريد الذين هتفوا "تحيا إسبانيا".

ولا تزال التوترات شديدة في المنطقة بعد عام من الاستفتاء الذي أجري في الأول من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، والذي اعتبرته مدريد غير قانوني لكن الانفصاليين في كتالونيا احتفلوا به.

وأكد زعيم الإقليم كيم تورا عزمه إطلاق حملة جديدة لانفصال الإقليم عن إسبانيا، رافضا بذلك عرضا من الحكومة المركزية في مدريد لإجراء استفتاء على حكم ذاتي أكبر لا يرقى إلى الانفصال.

تعليقات