رياضة

بالفيديو.. جماهير مولودية الجزائر تحتفل بالذكرى الـ96 لتأسيسه

الثلاثاء 2017.8.8 01:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2591قراءة
  • 0 تعليق
جماهير مولودية الجزائر تحتفل بالذكرى الـ96 لتأسيسه

جماهير المولودية

صنع عشاق فريق مولودية الجزائر، حتى الساعات الأولى من صباح الثلاثاء، أجواء احتفالية كبيرة على طريقتهم الخاصة، بمناسبة مرور 96 عاما على تأسيس أول ناد لكرة القدم بالجزائر في 7 أغسطس 1921. 

حسن شحاتة يعتذر عن تدريب المولودية

ورغم أن الفريق عاصمي، فإن أنصار "العميد" نقلوا أجواء الاحتفالات إلى مدن جزائرية أخرى، مثل جيجل وبومرداس، في حين شهد شاطئ "كيتاني" بمنطقة باب الواد بالعاصمة الجزائرية، المعقل الرئيسي لأنصار "الشناوة"، احتفالات ضخمة، استعملت فيها كل أنواع الألعاب النارية.

"بوابة العين" حضرت الأجواء الاستثنائية التي صنعها أنصار المولودية، حيث صَبغت تلك الألعاب النارية سماء العاصمة الجزائرية بالأحمر والأبيض، وردد المشجعون مجموعة من الأغاني التي تعودوا على ترديدها في الملاعب.

مروان (36 سنة)، أحد المولعين بمولودية الجزائر كما أكد لـ"بوابة العين"، تحدث قائلا "أتنقل مع الفريق في جل مبارياته الوطنية، وكل عائلتي تشجع المولودية، وجئنا اليوم لنحتفل ككل عام بعيد ميلاد أول فريق كرة قدم في الجزائر، وفريقنا المفضل، وسنبقى معه في السراء والضراء".

أما سيد أحمد (25 سنة)، فقد قال لـ"العين": "كبرت على حب هذا الفريق، ولم أفوت على نفسي أي مباراة، سواء في الملاعب أو على شاشة التليفزيون، ووالدي يعتبر المولودية كالشرف الذي نقاش ولا حديث فيه".

بدوره، قال الحاج عبد الحكيم (60 سنة): "جئت لأشاهد احتفالات معشوقي المولودية، كم كنا نفرح ونرقص عندما يفوز المولودية، ونحزن وحتى نبكي لخسارته".

وأضاف "كنت متابعا وفيا لمباريات الفريق في مختلف الملاعب، واليوم لم أعد قادرا على ذلك، لكنني لا أترك متابعتها سواء على التليفزيون أو الإذاعة، فهو فريق ومدرسة كروية عريقة، تستحق منا أن ندعمها ونشجعها".


وجاءت فكرة تأسيس أول ناد للكرة في الجزائر من مجموعة شباب جزائريين اجتمعوا في الحي الشعبي بالقصبة، وقرروا التواصل مع شباب من الحي الشعبي بباب الواد، بهدف تأسيس ناد جزائري، حيث كان "حمود عوف" المنسق بين الحيين.


وبعد تنسيق مكثف، تقرر في 7 أغسطس 1921 تأسيس النادي العاصمي في مقهى "بنا شار"، حيث قرر شباب العاصمة انتظار "ليلة مولد خير الأنام محمد صلى الله عليه وسلم" لإعلان ميلاد النادي، ومنه سُمي تيمنا بالرسول الكريم "نادي مولودية الجزائر"، كما اختار مؤسسو النادي العاصمي اللونين الأخضر والأحمر للتعبير عنه.

ومنذ ذلك الحين، حقق عميد الأندية الجزائرية خلال مشواره الكروي 7 بطولات وطنية محلية، وحصل على 8 كؤوس، إضافة إلى فوزه بدوري أبطال أفريقيا عام 1976.

شاهد الاحتفالات


تعليقات