تكنولوجيا وسيارات

الصين.. روبوت ينافس قدرات الأطباء المحترفين

الإثنين 2018.3.12 10:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 180قراءة
  • 0 تعليق
الروبوت الطبيب في الصين

الروبوت الطبيب في الصين

نجح العلماء الصينيون في تطوير روبوت ذكي يمكنه تشخيص أمراض العيون والالتهابات الرئوية بشكل كفء كخبير طبي متخصص ذي خبرة 10 سنوات، وبدقة تصل إلى 96.6% في تشخيص أمراض العيون، و92.8% في تشخيص الالتهابات الرئوية. 

وحسب ما ذكرته صحيفة الشعب الصينية، تم تطوير الروبوت الذكي من قبل فريق بحثي بقيادة البروفيسور تشانغ كانغ من المركز الطبي في قوانغتشو وبالتعاون مع مجموعة بحثية من جامعة كاليفورنيا سان دييغو الأمريكية، وكانت قد نُشرت نتيجة البحث على صفحة غلاف مجلة "cell" الأمريكية، الشهر الماضي. 

الروبوت يشخص أمراض العيون بدقة تصل إلى 96.6%

وبحسب النتائج، فإن الروبوت الذكي المُطور حديثا يتمتع بقدرة فائقة في التشخيص السريع للحالات المرضية، حيث إنه قد يستغرق من 3 إلى 5 ثوانٍ فقط للكشف عن العقيدات الرئوية من خلال التصوير المقطعي للصدر، في حين يحتاج الطبيب البشري ذي الخبرة ما بين 3 إلى 5 دقائق.

كما يمكن للروبوت الطبيب الكشف عن مسببات الالتهاب الرئوي، ومن ثم تقديم الدواء المناسب، كما يوجه بدقة إرشادات استخدام للمضادات الحيوية.

الروبوت يشخص الالتهابات الرئوية ويكشف عن مسبباتها

إلى جانب قدرته على تشخيص الالتهابات الرئوية، يتمتع "الطبيب الروبوت" بقدرات عالية أيضا في طب العيون، حيث يحتفظ الروبوت بقاعدة بيانات لأكثر من 200 ألف حالة للتصوير البصري المقطعي للعين، ويمكنه من خلال ذلك تشخيص حالات الضمور البقعي والوذمة البقعية بدقة تصل إلى 96.6%، وبحساسية تصل إلى 97.8%.


وكان البحث أشار إلى إنه بمقارنة نتائج تشخيص "الروبوت الطبيب" مع نتائج تشخيص قام بها 5 من الأطباء البشريين المتخصصين، واتضح أن الروبوت يتمتع بقدرات تناهز خبيرا طبيا ذي خبرة أكثر من 10 سنوات، كما أنه يمكن أن يحدد ما إذا كانت حالة المريض تستدعي العلاج أم لا في غضون 30 ثانية فقط.

وقال البروفيسور تشانغ كانغ قائد الفريق البحثي المُطور للروبوت إنه في الوقت الحاضر، دخل الروبوت الطبيب بالفعل حيز الاختبار سريري في بعض عيادات العيون في الولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية.

وأضاف أن الفريق يعمل على تحسين قدرات الروبوت من خلال توسيع قاعدة البيانات الخاصة بدراسات الحالات المرضية وزيادة تنويع فئات الأمراض التي يمكن تشخيصها.

تعليقات