صحة

اكتشاف إنزيم يكافح الخلايا السرطانية

الجمعة 2018.11.30 07:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 65قراءة
  • 0 تعليق
خلايا سرطانية

خلايا سرطانية

توصل علماء صينيون إلى طريقة جديدة من شأنها أن تنشط المناعة المضادة للأورام الخبيثة في جسم الإنسان، مما يوفر رؤية جديدة محتملة للعلاج المناعي للسرطان. 

وحسب ما ذكرته صحيفة "تشاينا ديلي" الصينية نجح مجموعة من الباحثين بمعهد شنغهاي لعلوم الكيمياء الحيوية وبيولوجيا الخلية، التابع لأكاديمية العلوم الصينية في اكتشاف إنزيم يسمى "FBXO38" يساعد على زيادة تفاعل الخلايا التائية مع الأورام.

والخلايا التائية، أو ما يطلق عليها الخلايا المناعية، هي نوع من خلايا الدم البيضاء التي تحمي الجسم من الخلايا السرطانية، وتعمل على قتل الخلايا المصابة بالفيروسات.

وأظهرت دراسات مختبرية أجراها الفريق البحثي أن كمية قليلة من "FBXO38" تؤدي إلى زيادة بروتين موت الخلية المبرمج المعروف باسم "pd-1"، والمتواجد على أسطح الخلايا التائية بجسم الإنسان ويلعب دوراً مهماً في تنظيم وحماية النظام المناعي، حيث يعمل على خفض المناعة الذاتية الضارة التي تهاجم الخلايا السليمة.

وتوصل العلماء منذ سنوات عديدة إلى أن الخلايا الورمية تتكاثر من خلال إيجاد طرق لإبطال عمل PD-1، مما يؤدي بدوره إلى إعاقة قدرة الجسم على تدمير الخلايا السرطانية.

ووجدوا أن عقاراً معتمداً من قبل إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية في عام 1995، كعلاج لسرطان للجلد والكلى يسمى "IL-2" يمكن أن يعزز مستويات "FBXO38" لتحسين فعالية قتل الخلايا السرطانية، ومع ذلك فإن هذا الدواء لم يستخدم على نطاق واسع لآثاره الجانبية.

وقال شو تشن تشي، باحث بارز في الفريق "إحدى المقاربات الممكنة في التطبيق السريري للإنزيم ربما تكون تحسين شكل الدواء وجرعاته في المستقبل واستكشاف استخدامه المشترك مع العلاجات الأخرى".

ونُشرت ورقة البحث الذي استغرق 7 سنوات حتى اكتمل على موقع المجلة العلمية البريطانية "نيتشر"، الخميس.

تعليقات