منوعات

عارضون من ذوي الإعاقة أبطال أسبوع نيويورك للموضة

الأربعاء 2018.9.12 04:37 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 195قراءة
  • 0 تعليق
ملابس تناسب الجميع في أسبوع نيويورك ٢٠١٩

ملابس تناسب الجميع في أسبوع نيويورك ٢٠١٩

نظمت مؤسسَّة "ران أواي أوف دريمز" (Runway of Dreams Foundation) عشاءها الخيري "جالا" وعرض أزياء لذوي الإعاقة ضمن فعاليات أسبوع نيويورك للموضة 2019.

30 عارضاً من جميع الأعمار، ينتمون إلى فئة متحدي الإعاقة، كانوا أبطال العرض الذي حمل توقيع علامات تجارية شهيرة مثل "نايكي" و"تومي هيلفايجر" و"تارجت".

تقول مصممة الأزياء ميندي شاير، مؤسسِّة "ران أواي أوف دريمز"، إن فكرة العرض واتتها من خلال ابنها أوليفر الذي يعاني من نوع نادر من ضمور العضلات، فهو يريد ارتداء ما يرتديه الجميع، وهذا ما فتح عينيها على احتياجات تلك الفئة.


وتلفت شاير إلى أنه يوجد نحو 60 مليون شخص في الولايات المتحدة وحدها لديه إعاقة، ونحو مليار شخص على مستوى العالم.


بدأت شاير العمل في مؤسستها الخيرية عام 2014، وقدمت حينها أول عرض لملابس ذوي الإعاقة، لكن هذا العام كان أول عرض يقدمه بالكامل عارضون من ذوي الإعاقة، ضمن أسبوع نيويورك للموضة.


وتضيف: "لدينا برامج المنح الدراسية للجيل المقبل من المصممين الذين يعملون مع تلك الملابس التكيفية أو Adaptive clothing، لأننا نعتقد أن للجميع الحق أن يختار ما يرتديه فلكل شخص بنيته الجسمية التي تميزه ومقاسه الخاص، وحان الوقت للصناعة لفهم أن الناس يأتون في جميع الأشكال والأحجام المختلفة القدرات".


وودي وود، أحد عارضي أزياء من متحدي الإعاقة، يقول وهو يحمل إحدى قطع الأزياء بين يديه: "ستكون هذه أول نموذج مخصص لي منذ الحادث الذي تعرضت فيه لإصابة إعاقة"، لافتاً إلى أنه يكافح من أجل العثور على الملابس التي تناسبه وتبدو جيدة عليه أيضا".

هانا جافيوس، سقطت من على حافة عام 2016، وتعاني من إصابة في العمود الفقري، ومثلها مثل وود، فهي تشارك في تقديم نماذج من شركة "نايكي" الأمريكية. تقول: "لا أشعر أنني يجب أن أخفي دعائم ساقي، يجب أن أرتدي شيئاً يعبر عني دون خجل أو مواراة". 


تعليقات