رياضة

فوضى عارمة في "عمومية" الأفريقي التونسي

الثلاثاء 2018.5.1 06:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 298قراءة
  • 0 تعليق
عمومية الأفريقي التونسي

عمومية الأفريقي التونسي

عمت حالة من الفوضى الجمعية العمومية غير العادية للنادي الأفريقي التونسي، الثلاثاء، إبّان إعلان الناطق الرسمي للفريق عن قرار تأجيلها بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني.

جماهير الإفريقي تشكو رئيس البنزرتي للقضاء

وينصّ القانون الأساسي لنادي العاصمة التونسية على ضرورة حضور 384 عضواً، غير أن عدد الحضور أثناء المداولات لم يتجاوز 84 عضواً، وهو ما دفع برئيس الجلسة إلى تأجيلها إلى الأربعاء.

ولم يتقبّل الأعضاء الحاضرون في الجلسة هذا القرار، حيث اعتبروه مناورة من قِبل بعض الأطراف وتهدف لإدخال الفريق في أزمة إداريّة جديدة.

وعانى الأفريقي من عدم استقرار إداري وفنّي كبيرين في الموسم الحالي، حيث اضطر الرئيس الأسبق سليم الرياحي إلى تقديم استقالته بسبب الضغط الجماهيري نتيجة تردّي النتائج وتراجع الفريق للمراتب الأخيرة في المرحلة الأولى من الدوري، كما أشرف على تدريب الفريق 3 مدربين، وهم الإيطالي ماركو سيموني والفرنسي برتران مارشان وأخيرا التونسي كمال القلصي.

ويخشى أنصار الفريق أن تؤثّر هذه الأزمة الجديدة على أجواء الفريق، قبل المباراة النهاق أن تؤثّر هذه الأزمة الجديدة على أجواء الفريق، قبل المباراة النهائيّة لكأس تونس أمام النجم الساحلي

ويبحث ثاني الدوري التونسي عن الحفاظ على لقبه الذي توّج بنسخته الأخيرة على حساب اتحاد بن قردان بهدف مهاجمه صابر خليفة.

ولا تبدو مهمّته سهلة، خاصّة أن النجم الساحلي يبحث هو الآخر عن إنقاذ موسمه المخيّب لآمال جماهيره من خلال الفوز بهذا اللقب.

تعليقات