تكنولوجيا وسيارات

صراع العمالقة.. سنوات من الحرب الباردة بين أبل وفيسبوك

الثلاثاء 2018.4.3 01:21 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 442قراءة
  • 0 تعليق
تيم كوك ومارك زوكربيرج - أرشيفية

تيم كوك ومارك زوكربيرج - أرشيفية

انتقادات عنيفة وجهها تيم كوك المدير التنفيذي بشركة أبل Apple، لشركة فيسبوك facebook، في مناسبتين منفصلتين، الأسبوع الماضي، بعد فضائح فيسبوك المرتبطة بقضية كامبريدج أناليتيكا، داعيا إلى أن تنظم الحكومات شركات مثل فيسبوك.

والبداية كانت عندما سُئل "كوك" عما سيفعله إذا كان في موقف مدير فيسبوك مارك زوكربيرج، فأجاب: "لن أكون في هذا الموقف"، وكانت تلك المرة الأولى التي يشير فيها كوك لزوكربيرج إشارة مباشرة عند مناقشة مسألة أبل والخصوصية.

وفيما بعد، فصّل كوك ما وصفه محرر التكنولوجيا في موقع "بيزنس إنسايدر" الأمريكي كيف لسووينج، بأنه "عقيدة الخصوصية لدى تيم كوك"، مؤكدا أن شركته لن تتاجر بالحياة الشخصية للمستخدمين، قائلا "أعتقد أنه غزو للخصوصية التي هي بالنسبة لنا حق من حقوق الإنسان".

وكان كوك قد قال في رسالة مفتوحة في سبتمبر/أيلول 2014، إنه "عندما تكون الخدمة عبر الإنترنت مجانية لا تكون عميلا وإنما تكون المنتج"، وأوضح في حوار أجراه في العام نفسه أن الناس لهم حق الخصوصية. 

وأوضح لسووينج أنه في ذلك العام ربما لم يكن لتصريحات كوك التأثير نفسه الذي طرأ على تعليقاته الأسبوع الماضي، ولكن شخصا واحدا على الأقل لاحظ ما كان يقوله كوك في ذلك العام ألا وهو زوكربيرج، وكان فيسبوك قد واجه أزمات متعلقة بالخصوصية في ذلك الوقت.

كما أشار لسووينج إلى تقرير عن فيسبوك نشرته مجلة "تايم" الأمريكية سلطت فيه الضوء على تنويه زوكبيرج بما قاله كوك في سبتمبر 2014، وإلى قول زوكبيرج إن "الإحباط الذي ينتابني هو أن العديد من الأشخاص يبدون بشكل متزايد وكأنهم يساوون بين نموذج أعمال إعلانات وعدم الانسجام مع عملائك بطريقة أو بأخرى".

وأضاف زوكبيرج: "أعتقد أن هذه هي أكثر الأفكار سخافة.. هل تظن أنه بسبب أنك تدفع لشركة أبل فأنت تتفق معها بطريقة ما؟ إذا كنت تتفق معها، عندئذ كانوا سيجعلون منتجاتهم أرخص كثيرا!"‎‎

من جانبه، لم يعلق زوكربيرج علنا على تعليقات كوك الصادرة الأسبوع الماضي، فمن المحتمل أنه يتعامل مع قضايا ملحة أخرى في فيسبوك، ولكن انزعاجه من كوك في 2014 يؤكد العلاقة الباردة بين الشركتين والقائدين خاصة في هذه القضية.

وترجمت منتجات أبل هذا العداء؛ فعلى الرغم من أن آيفون اعتاد أن يمنح فيسبوك امتيازات خاصة في نظام التشغيل الخاص به؛ فإن أبل أزالت تكامل فيسبوك من IOS العام الماضي.

وقال لسووينج إن أبل ليست مثالية وربما يكون زوكربيرج مصيبا بشأن أن أبل لم تكن دائما متوافقة مع مستخدميها، فعلى سبيل المثال فيسبوك أحد أكثر التطبيقات المحملة على هواتف آيفون، مشيرا إلى أن مدير إنتاج سابقا أخبره بأن أبل تجمع بيانات المستخدم لتحسين التطبيقات.

تعليقات