حوادث

وفيات المشاة على الطرق الأمريكية الأعلى منذ 1990

الجمعة 2019.3.1 04:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 55قراءة
  • 0 تعليق
وفيات المشاة على الطرق الأمريكية الأعلى منذ 1990

وفيات المشاة على الطرق الأمريكية الأعلى منذ 1990

كان عدد المشاة الذين قتلوا في حوادث على الطرق الأمريكية عام 2018 الأعلى منذ 1990، الذي أرجعت أسبابه جزئياً إلى الاستخدام المتزايد لسيارات الدفع الرباعي والهواتف الذكية.

وقُتل 6227 شخصاً من المشاة على الطرق الأمريكية العام الماضي، وفقاً للبيانات الأولية التي نشرتها جمعية "جوفرنرز هايواي سايفتي أسوسييشن" (جي إتش إس إيه) المتخصصة في السلامة المرورية.

وهذه الأرقام هي الأعلى منذ عام 1990 حين سجلت 6482 حالة وفاة، وازدادت بنسبة 4.1% عن عام 2017، وارتفعت بنسبة كبيرة جداً بلغت 51% مقارنة بعام 2009.

ونسبة إلى العدد الإجمالي للسكان، سجّل في الولايات المتحدة عدد أكبر من وفيات المشاة على الطرق (19 في المليون) مقارنة ببلدان غربية أخرى، مثل: فرنسا (7.2 لكل مليون عام)، وكندا (9.5 لكل مليون عام 2016)، أو بريطانيا (7.1 لكل مليون عام 2017).

وذكرت الجمعية أسباباً عدة لتلك الوفيات، لكنها قالت إن عدد المشاة الذين قُتلوا في حوادث سيارات الدفع الرباعي ارتفع بنسبة 50% في 4 سنوات فقط بين 2013 و2017.

أما الحوادث التي وقع ضحيتها مشاة وركاب فلم ترتفع إلا بنسبة 30% في الفترة الزمنية نفسها، وفقاً للبيانات الأولية.

وفي الدراسة أشارت الجمعية أيضاً إلى انتشار استخدام الهواتف الذكية الذي قد يكون مصدر إلهاء لكل مستخدمي الطرق.

واحتسبت الجمعية تلك الأعداد وفق الأرقام التي شملت كل الولايات الـ50 والعاصمة واشنطن للنصف الأول من عام 2018.

وأوضحت أن السلطات يمكنها اتخاذ عدد من التدابير للحد من وفيات المشاة على الطرق، بما في ذلك حملات إعلامية خصوصا في المناطق الأكثر خطورة وإنشاء طرق آمنة لتلاميذ المدارس.

تعليقات