اقتصاد

تجار دبي يطلق تطبيق "انعتني" كدليل شامل للشركات الإماراتية

الأحد 2017.5.14 02:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 635قراءة
  • 0 تعليق
حفل إطلاق تطبيق "انعتني"

حفل إطلاق تطبيق "انعتني"

أطلق برنامج تجار دبي، أحد مبادرات غرفة تجارة وصناعة دبي النوعية لدعم ريادة الأعمال، مشروع تطبيق "انعتني" الذي يعتبر نقلة نوعية في المشاريع التي تنسجم مع رؤية مدينة دبي الذكية، والتي تخدم المشاريع الوطنية الإماراتية.

وحضر حفل إطلاق المشروع الذي أقيم في حي دبي للتصميم الشيخ ذياب بن خليفة آل نهيان،  وحمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي، وعبدالله الشيباني، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي.


ويعتبر التطبيق الذكي منصة تجارية رقمية للشركات والمؤسسات الوطنية في دولة الإمارات، حيث يشكل مرجعاً ودليلاً شاملاً للشركات والمشاريع التي يملكها الشباب المواطنون في مختلف القطاعات الاقتصادية، ويضم التطبيق حالياً أكثر من 1000 مشروع وطني يتوزعون على أكثر من 6 قطاعات اقتصادية.

 ويساعد التطبيق الهيئات الاتحادية والمحلية في التعرف على الخدمات والقطاعات الاقتصادية التي ينشط بها الشباب المواطن، وطلب أو شراء هذه الخدمات او المنتجات حسب احتياجات كل دائرة او هيئة بما ينسجم مع توصيات الحكومة الرشيدة بدعم الشباب المواطن ورواد الأعمال. وتبرز أهمية التطبيق في كونها يوفر مظلةً تجمع المشاريع الوطنية التخصصية مما يساعد في تحديد القطاعات المستهدفة، وأبرز الشركات الوطنية العاملة فيها، مما يسهل التواصل مع هذه الشركات والاستفادة من خدماتها. 

ومع تدشين المشروع الجديد، يرتفع عدد المشاريع التجارية التي أطلقها برنامج تجار دبي إلى 27 مشروعاً على مدار السنوات الماضية، مما يعكس التزام البرنامج بمساعدة رواد الأعمال من الشباب المواطن على تحقيق طموحاتهم وأحلامهم المهنية. 

واعتبر حمد بوعميم أن التطبيقات الذكية تعتبر مستقبل الأعمال خصوصاً وأنها تنسجم مع التوجه الحكومي نحو الخدمات الذكية كخيار لصناعة المستقبل، مشيداً بفكرة مشروع " انعتني" الذي يشكل إضافة متميزة لسوق العمل الإماراتية. 

ولفت بوعميم إلى الحاجة إلى مزيد من المشاريع الذكية التي تأخذ بالإعتبار متطلبات السوق واحتياجاته، وتوفر أسلوباً سهلاً ومبتكراً لممارسة الأعمال والاستفادة من الخدمات، مؤكداً في هذا المجال إلتزام غرفة دبي بدعم ريادة الأعمال كركيزة أساسية من ركائز مسيرة النمو والتطور. 

وأوضح عبدالله الزعابي، المؤسس لتطبيق "انعتني" أن قاعدة بيانات الدليل تضم حتى الآن أكثر من 1000 شركة، ومن المتوقع أن يرتفع عدد المشاريع ضمن التطبيق إلى 5000 شركة مع نهاية العام الحالي، مؤكداً العمل حالياً على مشروع توقيع مذكرات تفاهم وشراكة مع عددٍ من برامج دعم المشاريع الوطنية. 


وأشار الزعابي إلى أن المشروع كذلك ساهم في إيجاد 5 فرص وظيفية دائمة حيث يتطلب تحديث التطبيق وجود فريق عمل متخصص في تقنية المعلومات قائم على هذه المهمة، مشيراً في هذا المجال إلى أن الكادر المشرف على التطبيق يتألف من كفاءات مواطنة شابة. 

وقال إن التطبيق تفاعلي يمكن كتابة المراجعات وتقييم الخدمات التي تقدمها المؤسسات التجارية، بالإضافة إلى تميزه باستعراض معلومات كاملة موثوقة تشتمل على معلومات الاقتصاد ووصف لطبيعة عمل المؤسسة. 


تعليقات