اقتصاد

مؤسسة دبي للمستقبل تتعاون مع مايكروسوفت لتمكين الشركات الناشئة

الثلاثاء 2018.11.27 08:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 96قراءة
  • 0 تعليق
تعاون بين مؤسسة دبي للمستقبل ومايكروسوفت

تعاون بين مؤسسة دبي للمستقبل ومايكروسوفت

عقدت الثلاثاء شركة "ام 12" التابعة لمشاريع مايكروسوفت للاستثمار المالي قمة "ام 12" للابتكار في مؤسسة دبي للمستقبل بمنطقة 2071، والتي سلطت الضوء على كيفية الاستفادة من البيانات وتقنيات الذكاء الاصطناعي وأبرزت الشركة خلال عرضها مدى التزامها الراسخ تجاه دعم ريادة الأعمال والنمو الاقتصادي في دولة الإمارات.

تم خلال القمة توقيع مذكرة تفاهم بين مؤسسة دبي للمستقبل وشركة مايكروسوفت بحضور عبدالعزيز الجزيري نائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل وسيد حشيش المدير العام الإقليمي لمايكروسوفت الخليج والتي تهدف إلى تشجيع فرص العمل في المشاريع الناشئة التابعة لمنطقة 2071.

قمة رواد التواصل الاجتماعي في دبي.. مسارات جديدة للمستقبل

وتجمع القمة التي تستمر يومين العملاء وصناع القرار من جميع أنحاء المنطقة، وتربطهم بالشركات الناشئة العالمية وتعمل "ام 12" على دمج الشركات الناشئة في منظومة مايكروسوفت المتكاملة، ومن ثم توجيههم إلى طريق النجاح ويعتبر هذا جزءا من الخدمات القيمة التي تضيفها "ام 12" لمحفظة شركاتها التي تعرض ابتكاراتها لأكبر الشركات في العالم.

وأكد خلفان بلهول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، أن علاقات التعاون والشراكة مع أبرز الشركات العالمية مثل مايكروسوفت تسهم بتحقيق أهداف المؤسسة الرامية إلى توفير بيئة مبتكرة تحفز الشركات ورواد الأعمال على الخروج بأفكار جديدة تصب في إطار تصميم المستقبل واستقطاب العقول المبدعة إلى دبي التي أصبحت مركزاً عالمياً لتوليد الأفكار واختبارها.

لقاء مؤسسة دبي للمستقبل مع مايكروسوفت

وأشار عبدالعزيز الجزيري، نائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، إلى أن منطقة 2071 تشكل منظومة متكاملة لتصميم المستقبل بالتعاون مع الشركات العالمية والجهات الحكومية والشركات الناشئة والمستثمرين ورواد الأعمال وتهدف إلى جذب أفضل المواهب والعقول من جميع أنحاء العالم وتسهيل تعاونهم مع الشركات الرائدة والمؤسسات الحكومية.

وأعرب سيد حشيش، المدير العام الإقليمي لدى شركة مايكروسوفت الخليج، عن حماسهم لعقد قمة "ام 12" للابتكار في دولة الإمارات العربية المتحدة، معتبرا أن مايكروسوفت لعبت باستمرار دوراً رئيسيا في تعزيز نجاح الشركات الصغيرة والمتوسطة في المنطقة وكذلك مساعدة الشركات على الابتكار من خلال جذب المواهب العالمية إلى دولة الإمارات.


تعليقات